العدد 147 - 1/5/2009

ـ

ـ

ـ

 

أرسلوا لنا مشاركاتكم من خلال بريدنا الإلكتروني 

[email protected]

 

بمناسبة اختيار القدس عاصمة للثقافة العربية للعام2009

اخترت لكم أصدقائي هذه القصيدة الجميلة أتمنى أن تنال إعجابكم

صديقتكم: أسيل محمد دعامسه - الصف الرابع - مدرسة الوردية - أبوظبي

يا قدس يا محراب يا iiمسجد      يـا درة الأكـوان يـا iiفرقد
سفوحك الخضر ربوع المنى      وتـربك الـياقوت iiوالعسجد
كـم رتـلت فـي افقها iiآية      وكـم دعـانا للهدى iiمرشد
أقدام  عيسى باركت iiأرضها      وفي  سماها قد سرى iiأحمد
يـا أفرع الزيتون في iiقدسنا      كم  طاب في أفيائها iiالموعد
أبعد  ليث في عرين iiالشرى      يـحل كـلب راح iiيـستأسد
أبـعد وجـه مشرق iiبالتقى      يـحل وجـه كـالح iiأربـد
فـما  لـنا غير هتاف iiالعلا      إنـا  لـغير الله لا iiنـسجد

من أكثر العناصر انتشاراً والتي تسبب تلوث الهواء :

ـ الجسيمات الدقيقة وهي الأتربة الناعمة العالقة في الهواء والتي تأتي من المناطق الصحراوية أو تلك الملوثات الناتجة من حرق الوقود ومخلفات المصانع بالإضافة إلى وسائل النقل

ـ ثاني أكسيد الكربون و المصدر الرئيسي والمصدر الرئيسي لهذا الغاز الضار هي الصناعة

ـ أكاسيد النيتروجين وتنتج من حرق الوقود

ـ الأوزون ويأتي نتيجة تفاعل أكاسيد النيتروجين مع الهيدروكربون بوجود أشعة الشمس وهو أحد مكونات الضباب الدخاني

ـ أول أكسيد الكربون ويوجد بتركيزات عالية خاصة مع استعمال الغاز في المنازل

ـ دخان السجائر وهو أقرب الأمثلة وأكثر شيوعاً في إحداث التلوث داخل البيئة الصغيرة للإنسان كالمنزل- المكتب

ـ الرصاص حيث أوضحت بعض القياسات أن نسبة الرصاص في هواء المنازل تصل من 6400- 9000 جزء في المليون في الأتربة داخل بعض المنازل مقارنة ب3000 جزء في المليون في الهواء الخارجي في الشارع

فاطمة عبدالله الشمسي - الصف الثالث - مدرسة النهضة الوطنية - أبوظبي

* يجب اتباع الأنظمة التالية للتقليل من التلوث البيئي:

1- التخطيط العمراني والبيئي السليم للمدن والقرى ، بما في ذلك إنشاء شبكات للصرف الصحي ، وشق الطرق الواسعة لتفادي الاختناقات المرورية ، وتخصيص مناطق صناعية بعيده عن المناطق السكنية .

2- الرقابة على المنشآت الصناعية والزراعية وأية مصادر أخرى للتلوث، وإلزام تلك المنشآت والمصادر باتباع أساليب ونظم الإنتاج النظيف وبعدم السماح بتسرب ملوثات الهواء للبيئة المحيطة بما يتعدى الحدود المسموح بها .

3- الرقابة على المواد المستنزفة لطبقة الأوزون مثل الكلوروفلوروكربون ، وأكاسيد النتروجين وغيرها .

4- التخلص السليم من النفايات الصلبة والسائلة ، وبالتالي الحد من الانبعاثات الغازية الضارة التي قد تنجم عن دفن النفايات أو حرقها أو معالجتها وإعادة تدويرها.

5- التقليل من استخدام مبيدات الآفات في الأغراض الزراعية وفي مكافحة الحشرات والقوارض في المناطق السكنية ، واستخدام بدائل أقل ضرراً على الصحة العامة والبيئة .

6- التوسع في زراعة الحدائق والمتنزهات والأشجار والشجيرات والمسطحات الخضراء داخل المدن وخارجها لما لها من دور هام في تنقية الهواء من الملوثات العالقة به، وفي تحسين وتجميل البيئة والوسط المحيط.

7- نشر الوعي البيئي لدى أفراد المجتمع وحثهم على التعاون مع البلديات وغيرها من الجهات الحكومية وغير الحكومية المعنية من اجل المحافظة على سلامة الهواء ونقائه . . فالهواء النقي يعني بيئة سليمة، والبيئة السليمة تعني صحة سليمة لنا ولأجيالنا القادمة.

أحمد عبدالفتاح قزلي – الصف السابع –مدرسة زايد الثاني

يصادف تاريخ 12- 5 يوم التمريض العالمي لذلك أكتب هذه الكلمات عن مهنة التمريض

أخلاقيات مهنة التمريض

هي عبارة عن مجموعة من القواعد السلوكية التي تلزم ممارسي مهنة التمريض القيام بمهام المهنة وتحفظ حقوق العاملين والمستفيدين

الممرض والمريض

من الضوابط الأدبية التي تنظم علاقة الممرض والمستفيد:

- تقديم الرعاية التمريضية الكافية كمّاً ونوعاً وتحمل المسؤولية الكاملة عند القيام بأي عمل تمريضي

- مراعاة الأولويات عند تقديم الرعاية التمريضية على أساس مهني

- التعامل مع المريض بوصفه إنسانا منفردا بغض النظر عن أي اعتبارات أخرى

- اطلاع المريض أو أقاربه على التشخيص التمريضي لحالته للمشاركة باتخاذ القرار بالعناية التمريضية المقدمة له

- حفظ كرامة المريض وأسراره وخصوصياته وحقوقه

- مساعدة المريض المحتضر على التأقلم مع مرحلة الاحتضار

- مراعاة حرمة الميت كحرمة الحي

- الالتزام بمبادئ السلامة العامة عند تقديم الرعاية التمريضية

- الدفاع عن حقوق ومصالح المريض

- التعاون مع أعضاء الفريق الصحي وتقدير دورهم فيما يخص المريض ومصلحته

الممرض والمجتمع

من الآداب اللازمة في ضبط العلاقة بين الممرض والمجتمع:

- الإسهام في تلبية حاجات المجتمع الصحية المختلفة عن طريق الوقاية من المرض

- مراعاة الأعراف والعادات والتقاليد المتبعة في المجتمع المحلي أثناء تلبية احتياجاته

- حماية المجتمع من الممرضين الذين لا يتمتعون بالكفاءة العلمية والعملية اللازمتين

- نشر الوعي الصحي

- عدم استغلال المعرفة المهنية في أعمال يمنعها القانون

أحمد ماهر عبدالخالق - الصف الثالث - مدرسة النهضة الوطنية - أبوظبي

بشكل سليم 

لشبكة الإنترنت أصدقائي الكثير من الفوائد التي لا تعد ولا تحصى، وهي كغيرها من الوسائل فيها الكثير من الأخطار، لذلك يجب عليك معرفة هذه المخاطر لكي تستطيع مواجهتها بالشكل السليم، وهذه جملة من المحاذير والاحتياطات من المناسب أن نجعلها أمام أعيننا دائما ونتسلح بها عند استخدام هذه التقنية وهي:-

1- لا تعطِ معلوماتك الحقيقية (ذات الصلة المباشرة بك) لأي شخص أو أي موقع مثل: اسمك الحقيقي،عنوان منزلك، رقم هاتفك، اسم المدرسة، الصورة الشخصية. وهذا يشملك أنت أو أياً من أفراد عائلتك.

2- يستحسن استخدام بريد إلكتروني في المواقع العربية التي لا تتعمد السماح بإرسال رسائل دعائية على بريد مشتركيه وذلك لتفادي الكثير من الرسائل مجهولة المصدر التي تحتوي على بعض الأمور الخارجة عن الأدب.

3- حاول ألا تشترك في محادثات خاصة مع أناس مجهولين، ولا تفتح المجال لأحد بأن يتعرف عليك.

4- احذر دائماً ممن يتظاهر بأنه يريد نصيحتك أو مشاركتك أحزانك لتشكو إليه مشكلاتك، فهذا الباب يستخدمه الكثير للإيقاع بالأبرياء.

5- ضع جهازك في مكان مفتوح (في صالة المنزل مثلا) أو في مكان تواجد والديك وإخوانك لكي تستشيرهم وتستفيد منهم في أي موقف أو مشكلة قد تتعرض لها أثناء تجوالك في الإنترنت.

6- لا تكثر من الجلوس أمام الكمبيوتر لأكثر من ساعة، فالجلوس الطويل أمام الكمبيوتر يسبب العديد من المشكلات الصحية مثل الخمول والبدانة وإرهاق العينين وغير ذلك.

7- لا تتوان ولا تتكاسل في الاستجابة للأذان وقت الصلاة، أو تنفيذ أي طلب لوالديك،

بعذر الانشغال أمام الكمبيوتر، فالسعادة كل السعادة في طاعة الله وطاعة الوالدين.

أسيل محمد دعامسه - الصف الرابع - مدرسة الوردية - أبوظبي




 

 

أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح ©  2009