العدد 149 - 1/6/2009

ـ

ـ

ـ

 

قصة : نازك الطنطاوي

أحب جداً مساعدة أمي في أعمال المنزل، ولكنها لا تدعني أساعدها، وتصفني بأني فوضوية، أكسّر كل ما يكون في يدي، ولا أعرف شيئاً عن ترتيب البيت..

وذات مساء، خرجت أمي لزيارة صديقتها، فخطرت لي فكرة..

بعد فترة من الزمن، جاءت أمي، ورأت المنزل نظيفاً ومرتباً، وعندما سألت عمن قام بهذا العمل.. خرجت لها من وراء الباب وأنا أحمل بيديّ قالباً من الحلوى صنعته بنفسي..

كم كانت دهشة أمي عظيمة، وهي ترى البيت نظيفاً، وقالب الحلوى اللذيذ، فأخذت تقبلني وتقول:

- آسفة يا حبيبتي.. أنت فعلاً ربة بيت ممتازة.

 

 




 

 

أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح ©  2009