العدد 158 - 15/10/2009

ـ

ـ

ـ

 

 

عزيزتي فتاة المستقبل

الغيرة شعور انفعالي غير محمود العواقب.

كالغيرة من امتلاك أحدهم جمالاً، أو ذكاء، أو شقة واسعة، أو إعجاب الناس به، مما يؤدي إلى ثوران نار الغيرة في الصدور، وقد يؤدي هذا الشعور إلى كره من تفوق علينا، أو كيل الاتهامات والنقد له، أو افتعال مشاكل له.

أو الانسحاب من الحياة الاجتماعية للشعور بالنقص جرّاء الشعور بالغيرة.

وكثير من حولنا يعاني من هذا الشعور، فإذا لم نعالج هذا الشعور السلبي بشكل مباشر سيطر على حياتنا، وخسرنا من حولنا.

فإذا اتبعت بعض الخطوات الإيجابية فستتخلصين من الغيرة العمياء:

-تذكري أن الله أعطاك مالم يعطه لغيرك، وحرم غيرك مما أعطاه لك، أي أن الأرزاق بيد الله، فالجمال والسعادة والذكاء وسعة العيش من الله تعالى، فلم الاعتراض على عطاء الله..

-شاركي من تغارين منهم فرحتهم، ولا تفتعلي ما يعكر هذا الفرحة، حينئذ ستشعرين براحة تامة، لأنك سيطرت على هذا الشعور السلبي.

-لا تستسلمي للغيرة، لأنه سيشعرك بالنقص والفشل، وتذكري أنك تمتلكين قدرات كما يمتلك غيرك، ولكنك بحاجة إلى إبراز هذه القدرات، حاولي ولا تيأسي.

-لا تسألي عن أحوال من تشعرين بالغيرة منهم، حتى لا تسمعي ما يزعجك ويزيد من غيرتك منهم.

-تذكري أن الله مطلع على ما تخفين في نفسك من مشاعر سيئة، وأنك بغيرتك هذه ترفضين قضاء الله وقدره.

والآن عزيزتي إليك هذا الطبق اللذيذ لو تصنعينه وتهدينه لمن تشعرين بالغيرة منه، كي تكسري حدّة الغيرة منه:

 

المقادير:

-كأسان ونصف من الطحين.

-بيضة واحدة.

-ملعقة صغيرة فانيلا، وملعقة صغيرة بيكن بودر.

-ثلاثة أرباع كأس من السكر الناعم.

-قالب زبدة متوسط الحجم.

الطريقة:

-نترك الزبدة قليلاً حتى تذوب، ثم تخلط بالخلاط حتى يصبح لونها أبيض.

-نضيف السكر ثم نخلطه بالخلاط، ثم نضع البيضة والبيكن بودر والفانيلا بالخلاط.

-نضيف الطحين إلى المزيج بالتدريج ونخلطه جيداً.

-نصنع من العجينة أقراصاً صغيرة أو أشكالاً مختلفة، ونضعها في صينية الفرن، ونخبزها.

-عندما تبرد الأقراص نزينها بالمربى ونرش عليه جوز الهند الناعم.

وصحتين وعافية.




 

 

أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2009