العدد 166 - 15/2/2010

ـ

ـ

ـ

 

أحبائي الصغار نواصل حديثنا ضمن هذه السلسلة المتواصلة عن الحيوانات التي خلقها ربنا سبحانه وتعالى، وسوف نتحدث اليوم عن أضخم المخلوقات الموجودة على وجه الأرض حجما ووزناً إنه الحوت الأزرق.

الحوت الأزرق: يعيش الحوت الأزرق في البحار والمحيطات، وهو من أضخم المخلوقات أثقلها على وجه الأرض حيث يصل طوله إلى 33 متراً ووزنه أكثر من 172 طناً.

يتميز هذا الحيوان بعدم وجود أسنان في فمه، إضافة إلى لون جلده الأزرق المائل إلى الداكن، كما يتميز بأعلى نبرة صوت لمخلوق على وجه الأرض، حيث أن هذا الحيوان يصدر أصواتاً عميقة وذبذبات منخفضة تنتشر إلى مسافات بعيدة تمكنها من الاتصال ببعضها عبر مئات الأميال، ويشكل رأس الحوت ربع طول جسده، ويتميز الحوت بفمه الكبير الذي يتسع لما يقارب 90 طن من المياه، ويتميز أيضاً بالهدوء الشديد والحياء والخجل.

كما يتميز الحوت بسرعة هائلة تصل إلى 50 كم في الساعة، وهي تعيش في مجموعات متوسطة، يتراوح عمرها ما بين 30 و80 سنة، ومن غرائب هذا الحيوان أن الأنثى تضع مولوداً واحدا كل سنتين تقريبا، حيث تستمر فترة حمل الأنثى سنة كاملة.

يأكل الحوت يومياً ما لا يقل عن 45 طن من لحوم الأحياء البحرية الطافية كبيرة كانت أو صغيرة، ومن هذه الحيوانات القشريات، والحيتان الأقل حجمها منه ومختلف أنواع الأسماك، وكل ما يقع أمامه من كائنات حية.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2010