العدد 168 - 15/3/2010

ـ

ـ

ـ

 

أحبائي الصغار نتابع ضمن سلسلتنا المتواصلة الحديث عن الحيوانات التي خلقها ربنا تبارك وتعالى وأبدع فيها، واليوم سنتحدث عن حيوان يكسوه الريش إلا أنه لا يستطيع الطيران إنه طائر النعام.

النعام: من الطيور التي لا تطير، وهو من أكبر الطيور على وجه الأرض، موطنها الأصلي في صحاري أفريقيا وجزيرة العرب، يصل ارتفاعه ما يقارب 3 أمتار، ويصل وزنها إلى 150 كيلو جرام.

تتميز النعامة برقبة طويلة تتكون من 19 فقرة عظمية، وتتميز عيناها الواسعتين بحاسة بصر قوية تمكنها من كشف مساحات واسعة لا يستطيع غيرها من الحيوانات ذلك، وتتميز بساقين طويلتين تساعدها في العدو بسرعة هائلة تصل إلى 50 كيلو متر في الساعة.

تتغذى النعامة على البطيخ والأعشاب والحشائش والحبوب، كما تبتلع الحجارة الصغيرة لتساعدها في الهضم، تصدر النعامة صوتا شبيها بصوت زئير الأسد لإبعاد أي كائن يقترب من مكان وجودها ووجود أعشاشها.

تضع النعامة رأسها في الرمال بين الحين والآخر وذلك من أجل التصنت على الذبذبات التي ينتشر صداها في الأرض من مسافات بعيدة لوقع خطوات الحيوانات الخطرة وتميز أيضاً الاتجاه الذي تأتي من ناحيته تلك الأصوات، فتتمكن من الهرب في الاتجاه الذي يضمن سلامتها.

للنعام طريقة خاصة في الدفاع عن نفسه في حال وقع أي خطر لم يستطع الهرب منه، حيث يقوم برفس عدوه برجله إلى الأمام بقوة كبيرة تؤدي إلى موت عدوه فوراً.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2010