العدد 170 - 15/4/2010

ـ

ـ

ـ

 

 

عزيزتي فتاة المستقبل

كثيراً ما نسمع من الفتيات عما يعانينه من ضعف الإيمان، وعدم الشعور بلذة الإيمان كما يسمعن من كبار السن من حولهن.

وقد تكون هناك رغبة صادقة بتقوية إيمانهن، ولكنهن لا يتابعن المسير حتى يصلن إلى الشعور بلذة الإيمان ولذة القرب من الله جلّ شأنه.

ولكي نقوي إيماننا علينا أن نعرف المظاهر التي تدل على ضعف الإيمان ، فمثلاً:

- التكاسل في أداء العبادات، فتقوم إحداهن إلى الصلاة مثلاً، تنتزع نفسها انتزاعاً، وكأنها تقوم بعمل صعب متعب، مع أن الصلاة تريح من يقوم بها كما قال حبيبنا المصطفى صلى الله عليه وسلم: "أرحنا بها يا بلال".

- أو أن تكون العبادات لا تأثير لها على النفوس، فالصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر، ومع ذلك لا تنهى إحداهن عن الاستمرار بالمعاصي، فتقول في نفسها حسبي ما أديت من فروض لله عليّ.

- عدم التأثّر بالموت والمواعظ، فكم سمعنا عن أحباء قد خطفهم الموت، ومع ذلك لا يعظ هذا الموت المفاجئ من كان يحيط بهذا الميت، وكأن الموت بعيد عنهم ولا يصل إليهم.

- التمادي في المعاصي والإصرار على الذنوب، فتقول إحداهن سأترك هذا الذنب إذا أراد الله، ولكن الله لا يريد أن أترك هذا الذنب، لأنه كتبه عليّ وهكذا.. كما نرى أن الشيطان يزين للإنسان المعاصي، حتى لا يستطيع الفكاك عنها.

- التعلّق بالدنيا تعلقاً شديداً، يشغل القلب عن ذكر الله، لأن القلب لا يسع حب الله وحب الدنيا، فالحياة في هذه الأرض لإعمار الأرض وعبادة الله، وليس عبادة الدنيا كما نرى عند معظم الناس.

فلتكن الدنيا في يدنا وليست في قلبنا حتى نسعد فيها.

وإليكن الآن هذا الطبق اللذيد

 

المقادير:

- شمندر

- قليل من الطحينية

- ليمون

- ماء

- فلفل ابيض

- ملح

الطريقة:

- يسلق الشمندر مدة ساعة إلى ساعة و نصف

- يوضع في الخلاط حتى ينعم

- نخلط الطحينية بالليمون أولا ثم الماء و تتبل بالملح والفلفل الأبيض و فص ثوم مهروس

- يضاف مزيج الطحينية إلى الشمندر و نخلط الجميع و يزين بالفجل و البقدونس، ويؤكل بالخبز

وصحتين وعافية.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2010