العدد 172 - 15/5/2010

ـ

ـ

ـ

 

شعر: يحيى بشير حاج يحيى

( هل تذهبون مثلي إلى المسجد؟ أنا أذهب عند كل نداء! أدخل بهدوء، وأخرج في هدوء. لا أسبق الإمام ولا أتأخر عنه، أركع إذا ركع، وأسجد إذا سجد، وعند انتهاء الصلاة لا أخرج مسرعاً، ولكن أمكث قليلاً، وأدعو الله أن يغفر لي، ويرحمني).

أنـا طـفلٌ أخشع iiبصلاتي      وأؤديـها  فـي iiالأوقـات
فـي مـسجدنا، ما iiأجمله      مـا  أحـلى فيه صلواتي!
أدخـل لـلمسجد iiمتئدا(1)      كـي لا أؤذي فـيه iiأحـدا
وأتـابـع أفـعال iiإمـامي      مقتدياً(2)، أسجد إن سجدا
أدعـو  بـهدوءٍ، في iiأدبِ      ودعـائي  يـنبع من iiقلبي
ارفـعْ  درجـاتي iiبصلاتي      يـا  ربي، واغفر لي ذنبي
فـي الـمسجد ألقى أحباباً      أتـعـلم  فـيـه iiالآدابـا
وأصـلي  فيه iiبخشوعٍ(3)      وأنــال مـن الله iiثـواباً

ــــــــ

1- متئداً: متمهلاً

2- مقتديا: متابعاً

3- بخشوع: بهدوء وتفكر




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2010