العدد 175 - 1/7/2010

ـ

ـ

ـ

 

أحبائي الصغار نتابع حديثنا ضمن سلسلتنا المتواصلة عن الحيوانات التي خلقها الله سبحانه وتعالى، وسوف نتحدث هذه المرة عن حيوان مفترس صاحب مخالب حادة إنه الضبع.

الضبع: أحد سلالات الثدييات التي تلد وترضع صغارها.. يتواجد الضبع في سهول أفريقيا وبراري منطقة الشرق الأوسط وتركيا والهند، يبلغ طوله 120سم، وطول ذيله 25سم، ووزنه 45 كغم تقريباً.

يتميز الضبع بجسم ممتلئ ورأس كبير وعنق غليظ، وفك قوي جداً وأنياب حادة قادرة على سحق العظام، وأذنين كبيرتين قادرتين على السمع من مسافة بعيدة والتمييز بين الأصوات، ويتميز أيضاً بعيون منحرفة قادرة على رؤية الفريسة من مسافة بعيدة، وقائمتين أماميتين أعلى من ساقيه فهو يتخذ شكلاً مائلاً مما يمكّنه من الجري بسرعة هائلة لا تستطيع الفريسة مجارته فيها، ويطلق أصواتاً غريبة ما بين العويل والنباح.

يخرج الضبع في معظم الأحيان ليلاً للصيد، ويتغذى على الأرانب البرية والقوارض كالجربوع والجربيل والجرد والطيور والزواحف، ويعتمد في كثير من الأحيان على الجيف الميتة ويلتهم عظامها بالكامل.

تعيش الضباع في جحور تحفرها بنفسها وتضع أنثى الضبع فيها أبناءها وتحميهم، حيث تنجب الأنثى مرة كل عام ما بين ثلاثة وأربع جراء، وتقوم بحمايتها وتدريبها وتعليمها الصيد وحماية نفسها ومن ثم تطلقها في البراري.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2010