العدد 181 - 1/10/2010

ـ

ـ

ـ

 

السلام عليكم أحبتي.. بطلنا اليوم قائد مغوار، جاهد واستشهد ولسانه يردد: الموت في سبيل الله أسمى أمانينا.. إنه القائد المجاهد عماد أبو حجير "أبو البراء" من مواليد مخيم البريج "جحر الديك" في 6/11/1977م .

كبر قائدنا وترعرع في محاريب المساجد، والتزم بمسجد الإحسان ليكون أحد أبنائه المخلصين العاملين على نشر دعوة الله والإسلام، وعُرف عنه حبه وبرّه الشديدان لوالديه، وصدقه وإخلاصه وحبه لجميع الناس وابتسامته الدائمة، وهو ذو شخصية شجاعة جريئة ومرحة.

انضم قائدنا إلى صفوف المقاومة سنة 2002 ليكون أحد صناديد القسام وفرسانه الأوفياء، وشارك إخوانه المجاهدين في تفجير العديد من دبابات الميركافاة، وإطلاق صواريخ القسام وقذائف الهاون على تجمعات العدو وآلياته، وأمام إخلاصه وشجاعته تم اختياره قائداً في منطقته جحر الديك، وأحد المدربين والمشرفين على إعداد المجاهدين جسدياً وروحياً لمواجهة العدو الصهيوني الحاقد المغتصب.

وبسبب نشاطه وشجاعته وحبه للشهادة حاولت أجهزة الأمن الصهيونية التخلص منه واغتياله عدة مرات، إلا أن قدر الله كتب له عمراً جديداً ليستمر في الجهاد، وليقضّ مضاجع الصهاينة.

يوم الشهادة

فجر يوم الخميس 20/9/2007م اجتاحت الآليات الصهيونية الحاقدة منطقة جحر الديك، فخرج قائدنا الصنديد المجاهد ليتصدى لآليات العدو ويفجّر عبوة أفراد في قوة صهيونية راجلة، والتي أوقعت فيهم عدداً من الإصابات والقتلى، مما أفقد الصهاينة عقولهم وأعصابهم، فطلبوا المزيد من التعزيزات الحربية والبشرية، وظهر في السماء الطيران الحربي وأخذ يطلق نيرانه الحارقة بكثافة نحو المجاهدين، ليرتقي بطلنا شهيداً إلى جنة عرضها كعرض السماوات والأرض أُعدت للمتقين.

رحمك الله يا أبا البراء، وجمعنا الله بكم في عليين بإذنه تعالى.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2010                    

www.al-fateh.net