العدد 181 - 1/10/2010

ـ

ـ

ـ

 

 

رُكْنٌ منْ أركانِ الإسلامِ الخمسةِ، وهي أخْتُ الصَّلاة، فكلَّما ذَكَرَ اللهُ الصَّلاةَ في القرآنِ العظيمِ، أتبعَها بذكرِ، وهي قَدْرٌ معلومٌ منْ مالٍ معلومٍ، جَعَلَه اللهُ حقّاً للفقراءِ والمحتاجينَ في أموالِ الأغنياءِ، بشروطٍ خاصّةٍ، لتتطهَّرَ بدفعِها نفوسُهُمْ، وتزيدَ أموالُهم التي أخرجوا زكاتَها..

وعبادةٌ من العباداتِ المهمّةِ في الإسلامِ، يُؤَدِّيها المسلمُ بنفسٍ راضيةٍ، ونيّةٍ خالصةٍ لوجهِ اللهِ تعالى، كما يُعاقَبُ الذي لا يَدْفَعُها في الدُّنيا وفي الآخرة.

الأسئلة:

1) أعربْ: هي أخت الصلاة.

2) ما هي أركان الإسلام الخمسة؟.

3) لماذا وضعنا همزة (يؤدّيها) على واو؟

الأجوبة:

1) هي: ضمير منفصل. مبتدأ.

    أخت: خبر مرفوع وهي مضاف.

    الصلاةِ: مضاف إليه مجرور

2) شهادة أنْ: لا إله إلاّ الله، وأنّ محمداً رسول الله.

    وإقامُ الصلاةِ.

    وإيتاءُ الزكاة.

    وصيام شهر رمضان.

    والحجّ إلى بيت الله الحرام مرة في العمر.

3) لأن الهمزة مفتوحة، وقبلها مضموم، والضمّة أقوى من الفتحة، وتناسبها الواو، لذا وضعنا الهمزة على واو.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2010                    

www.al-fateh.net