العدد 189 - 1/2/2011

ـ

ـ

ـ

 

أرسلوا لنا مشاركاتكم من خلال بريدنا الإلكتروني 

[email protected]

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته 

أنا الصديقة روان إسماعيل المصري 

من الصف الثامن ، في مدرسة الدانة في أبوظبي 

أقدم لكم هذا المقالة عن تحية الإسلام المباركة

تحية الإسلام المباركة

قد شرع الله ورسوله صلى الله عليه وسلم لنا تحية تميزنـا عن غيرنـا ، فتحولت هذه التحية من عادة من العادات المجردة إلى عمل يفعله العبد تقرباً إلى الله تعالى ، واستجابة لأمر رسوله صلى الله عليه وسلم ، فلا يصح أن تبدل هذه التحية العظيمة بعبارات أخرى لا تؤدي ما تؤديه تحية الإسلام المباركة

وتحية الإســلام هي : ( السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ) هذا أكملها ، وأقلها : (السلام عليكم )

من فضل السلام :

1- أنه من خير أمور الإسلام ، فعن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما أن رجلاً سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم : أي الإسلام خير ؟ قال : " تطعم الطعام ، وتقرأ السلام على من عرفت ومن لم تعرف "

2- أنه من أسباب المودة والمحبة بين المسلمين ، والتي هي من أسباب دخول الجنة ، قال صلى الله عليه وسلم : " لا تدخلون الجنة حتى تؤمنوا ، ولن تؤمنوا حتى تحابوا ، أولا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم ؟ أفشوا السلام بينكم "

3- أن كل جملة منه بعشر حسنات ، وهو ثلاث جمل ، فلمن جاء به كاملاً ثلاثون حسنة ، عن عمران بن حصين رضي الله عنهما قال : جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : السلام عليكم ، فرد عليه ، ثم جلس ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم " عشر " ، ثم جاء رجل آخر ، فقال : السلام عليكم ورحمة الله ، فرد عليه ، ثم جلس ، فقال " عشرون "، ثم جاء آخر ، فقال : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، فرد عليه ، وجلس فقال : " ثلاثون "

شعر : عبد الغنى أحمد ناجى

هَــو رَحـمةٌ iiلـلعالمينْ      وخِـتامُ كـلّ iiالـمرْسَلين
عـاش  الـيتيمُ iiطـفولةً      حُـفَّتْ بـأنوار iiاليقين(1)
لـم يَـحْنِ جَـبهةَ iiوجهه      لـعبادةِ  الـصَّنَمِ الـلَّعينْ
بـالصّدْقِ يُـوصَفُ iiدَائِمًا      بَـينَ الـجميعِ هو iiالأمينْ
*          *          ii*
فـى يَثربٍ(2) يَعلو iiالبناءْْ      هـىَ  دَولـةٌ نوُرُ iiالسَّماءْ
قـد  شَـعَ منها iiللدُّنا(3)      نَـورُ  الـهدايةِ iiوالصَّفَاءْ
بـأخـوَّة  بـين iiالـجمي      ع فـقـيرهم iiوالأغـنياء
لا  بُغض فى جوف الصُّدُو      رِولا تـحاَسُد أو iiرِياء(4)
*          *          ii*
أخـلاقُـه فـوق الـخيالْ      لـلناسِ فـى الدنيا المثالْ
أخـلاقُـه الـقرآن iiنُـورٌ      فـوقَ نـورِ فى iiجَلاَلْ(5)
فـخذُوا هُـدَاه iiلـتسْعَدوا      دُنيا ، وتنجوُ فى المآل(6)
صَـلُّوا  عـليه iiوسّـلِمُوا      بـهِـمَا سَـعادتُنا iiتُـنالْ

______________

(1) اليقين : الإيمان الصادق.

(2) يثرب : المدينة المنوَّرة.

(3) الدُّنا : جمع دينا.

(4) ريَاء : التظاهر بالعبادة لمدح الناس.

(5) جلال : عظمة الأخلاق.

(6) المآل : المراد يوم القيامة

مرسلة من الصديق : طارق زياد موسى عبد المعطى

الدولة : مصر - قرية البقلة

عنصر كيميائي يوجد في الطبيعة على شكل غاز ورمزه الكيميائي N2 يكون النيتروجين حوالي 78% من حجم الهواء . وقد تم اكتشاف النيتروجين عام 1772م بوساطة طبيب اسكتلندي يسمى دانيال رذرفورد .

دانيال رذرفورد 

ينتمي النيتروجين إلى مجموعة اللافلزات ، وعدده الذري 7 ووزنه الذري 14.0067 . وغاز النيتروجين عديم اللون والطعم والرائحة . صعب الذوبان في الماء ولا يتفاعل بسهولة مع كثير من العناصر الأخرى . يمكن تكثيف النيتروجين إلى الحالة السائلة . يغلي سائل النيتروجين عند درجة حرارة 195.8م ويتجمد عند -9. 209م .

أهمية النيتروجين في الحياة

يجب أن نعرف أن كل الكائنات الحية تحتاج إلى النيتروجين لكي تعيش ، إذ يكون النيتروجين أهم جزء من جزيء البروتين الذي يوجد في البروتوبلازم ، وهي مادة حية موجودة في كل من خلايا الحيوانات والنباتات . يحصل الإنسان والحيوان على البروتين من الطعام من النباتات والحيوانات الأخرى .

تنتج النباتات من البروتينات المركبة النيتروجينية اليسيرة المذابة في التربة . بعض النيتروجين الذائب في التربة يأتي من الغلاف الجوي على شكل حمض النيتريك ، إذ يتفاعل النيتروجين مع الأكسجين عند وقوع الصواعق مكوناً مركبات عديدة تعرف بأكاسيد النيتروجين والتي بدورها تتفاعل مع الماء مكونة حمض النيتريك الذي تحمله الأمطار إلى التربة .

تنتج البقوليات مثل البرسيم والبازلاء وفول الصويا البروتين من نيتروجين الهواء بمساعدة نوع معين من البكتريا .

النيتروجين وتلوث الهواء

تعتبر أكاسيد النيتروجين من ملوثات الهواء الجوي ، وتطلق هذه الملوثات في الجو عن طريق حرق الوقود المتحجر ، كالفحم الحجري والنفط .

كما أن ضوء الشمس يساعد على تفاعل أكاسيد النيتروجين في الغلاف الجوي مع الأكسجين مكونة الأوزون ، وهو مادة مهيجة في الضباب الدخاني .

كما أن أكاسيد النيتروجين تعود للأرض في شكل حمض النيتريك أحياناً ، وهو من المكونات الأساسية للأمطار الحمضية .

وتنتج المحركات النفاثة أكاسيد النيتروجين في الطبقات العليا من الغلاف الجوي ، مما يؤدي إلى إتلاف البيئة بطرق مختلفة . ومن أمثلة ذلك أن أكاسيد النيتروجين تزيد من تفكك الأوزون في الطبقات العليا ، حيث يعمل

الأوزون على حماية الإنسان والنبات وذلك بمنعه وصول الأشعة فوق البنفسجية الضارة .

مشاركة من الصديق : محمد حسام محمد عبد المعطي

ولد الفيلسوف الطبيب القاضي الفقيه ابن رشد عام 1126م فى قرطبة بالأندلس (إسبانيا) في عصور الحضارة العربية.

وابن رشد من أهم الفلاسفة العرب ، وقد اهتم بالقراءة والتعليم والفلسفة ، وتعلم اللغات، وكتب شروحًا لكتب أرسطو ، وكان يضيف التعليقات والتوضيحات ، كما كتب شرحًا لكتاب ((الجمهورية)) لأفلاطون الذي يتحدث عن المدينة الفاضلة المثالية ، والشكل الذي يجب أن تكون عليه.

 وكتب كذلك الرسائل والكتب الفلسفية التي أدت إلى شهرته ، واهتمام الغرب والعالم به ، وأدت إلى قيام مذهب فلسفي له.

 ومن أهم ما يميز تفكيره أنه احترم قيمة العقل والتفكير العقلى ، وحاول أن يوفق بين الدين والشريعة من جانب ، والفلسفة من جانب آخر ، وقال : إن القانون الإلهي وُضع لكى يحقق سعادة الناس ، ويعلمنا ما هو صادق من المعتقدات في صورة سهلة مبسطة.

وفي أوربا أثناء مرحلة العصور الوسطى المظلمة . كان النور العربي قد أشرق على العالم لتنوير العقل والعلم والحياة ، هو ابن رشد.

مشاركة من الصديق/طارق زياد موسى عبد المعطى

الدولة/ مصر

العنوان/ قرية البقلية - مركز المنصورة - محافظة الدقهلية

السن/ 8سنوات

الصف/ الثالث الابتدائى

[email protected]

أنا الصديق محمد سهيل عادل أحمد 

الصف السادس 

مدرسة النهضة الوطنية في أبوظبي

أقدم لكم موضوعا عن إحدى انجازات دولتنا الحبيبة : 

مسجد الشيخ زايد رحمه الله

مسجد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان صرح إسلامي بارز في دولة الإمارات. يقع المسجد في مدينة أبوظبي ويعرف محليا بمسجد الشيخ زايد أو المسجد الكبير أو أيضا مسجد الشيخ زايد الكبير. ويعد رابع أكبر مسجد في العالم العربي من حيث المساحة الكلية بعد المسجد الحرام والمسجد النبوي ومسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء بمساحة تبلغ 412،22 مترا مربعا بدون البحيرات العاكسة حوله، وأحد أكبر عشرة مساجد في العالم من حيث حجم المسجد. ويتسع المسجد لأكثر من 7000 مصلي في الداخل ولكن من الممكن مع استعمال المساحات الخرجية أن يتسع لحوالي 40،000 مصل لكافة أقسام مبنى المسجد.[ ومن معالمه المميزة وجود أربعة مآذن في أركان الصحن الخارجي بارتفاع 107 أمتار للمأذنة مكسية كاملة بالرخام الأبيض.

وكان الرئيس الإماراتي الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان- قد وجه ببناء هذا المسجد في العام 1996 ساعيًا بذلك لأن يكون هذا المسجد صرحا إسلاميا يرسخ ويعمق الثقافة الإسلامية ومفاهيمها وقيمها الدينية السمحة، ومركزا لعلوم الدين الإسلامي. أول صلاة تقام في المسجد كانت صلاة عيد الأضحى في العام 1428 هجريا (19 ديسمبر 2007) ولكن آنذاك لم تنتهي أعمال البناء في المسجد تماما. وقد تم الانتهاء من أعمال البناء في مارس 2008. وبلغ إجمالي تكلفة المشروع مليارين و 167 مليون درهم إماراتي

سجادة المسجد

تغطي أرضية المسجد أكبر سجادة في العالم وتبلغ مساحتها 5 آلاف و 627 مترا مربعا وصممت بفنون راقية وجميلة بحيث أنها فريدة للمسجد. السجادة يدوية الصنع ونسجت في إيران من قبل شركة سجاد إيران وعمل عليها 200 ناسج وناسجة، و 20 فنيا و 30 عاملا. يبلغ عدد العقد فيها 2,268 مليون عقدة وتزن السجادة 47 طنا، 35 طنا منها من الصوف و 12 طنا من القطن. كلفت السجادة نحو 30 مليون درهم.

قباب المسجد

تعد قبة المسجد الرئيسية أكبر قبة في العالم، حيث يبلغ ارتفاعها 83 مترا وبقطر داخلي يبلغ 32،8. وتزن القبة ألف طن، وزخرفت من الداخل بالجبس المقوى بالألياف، صممه فنانون مغاربة بزخارف نباتية فريدة، صممت خصيصا للمسجد، بالإضافة إلى كتابة آيات قرآنية.

ويصل عدد القباب في هذا المسجد 85 قبة مختلفة الأحجام، تغطي الأروقة الخارجية والمداخل الرئيسية والجانبية، وجميعها مكسوة من الخارج بالرخام الأبيض المتميز ومن الداخل بالزخارف المنفذة من الجبس التي قام بتنفيذها فنيون مهرة متخصصون بمثل هذا النوع من الأعمال

وقد دفن الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في الجهة الشمالية من المسجد في الثالث من نوفمبر 2004، قبل انتهاء أعمال بناء المسجد.

عن حذيفة بن اليمان رضي الله عنهما أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « إن فضل العلم خير من فضل العبادة، وخير دينكم الورع » ، وعنه صلى الله عليه وسلم « أنه دعا لابن عباس رضي الله عنهما، فقال: اللهم فقّهُّ في الدين وعلمه التأويل » وصحَّ عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: « من سلك طريقاً يطلب فيه علماً، سلك الله له به طريقاً إلى الجنة، وإن الملائكة لتضع أجنحتها رضاء لطالب العلم، وإن العالم يستغفر له من في السماوات ومن في الأرض، حتى الحيتان في البحر، وفضل العالم على العابد كفضل القمر على سائر الكواكب، وإن العلماء ورثة الأنبياء، وإن الأنبياء لم يورّثوا ديناراً ولا درهماً، إنما ورّثوا العلم، فمن أخذه أخذ بحظ وافر ». وعن أنس بن مالك رضي الله عنه وأرضاه، أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « طلب العلم فريضة على كل مسلم »، وعن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « العلم عِلْمان، علم في القلب فذاك العلم النافع، وعلم على اللسان فذاك حجة الله على ابن آدم ». « وعن أبي هريرة رضي الله عنه وأرضاه، وعن ابن عمر أيضاً قالا: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « يحمل من هذا العلم من كل خلف عُدُولُه ينفون عنه تحريف الغالين وانتحال المبطلين وتأويل الجاهلين » حديث حسن لغيره. وعن حميد بن عبد الرحمن قال: سمعت معاوية رضي الله عنه وأرضاه خطيباً يقول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: « من يرد الله به خيراً يفقه في الدين » مفهوم المخالفة أن من لم يرد الله به خيراً لا يفقه في الدين . وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه وأرضاه: "تعلّموا العلم وعلّموه الناس، وتعلّموا له الوقار والسكينة، وتواضعوا لمن تعلمتم منه ولمن علمتموه". وعن علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأرضاه في وصيته للكميل قال: "العلم خير من المال؛ العلم يحرسك و أنت تحرس المال، والعلم حاكم والمال محكوم عليه، المال تنقصه النفقة والعلم يزكوا بالإنفاق. العالم أفضل من الصائم القائم المجاهد سلم في الإسلام سلمة لا يسد". وقال عبد الله بن مسعود رضي الله عنه وأرضاه: "أُغدُ عالماً أو متعلماً، ولا تغدُ بين ذلك" أو قال "كن عالماً أو متعلماً ولا تكن الثالثة فتهلك". وعن معاذ بن جبل رضي الله عنه وأرضاه: "تعلموا العلم فإن تعلّمه لله خشية، وطلبه عبادة، ومدارسته تسبيح، والبحث عنه جهاد، وتعليمه لمن لا يعلمه صدقة، وبذله لأهله قربة، لأنه معالم الحلال والحرام، والأنيس في الوحشة، والصاحب في الخلوة، والدليل على السراء والضراء، والدين عند الأخلاق، والقرب عند الغرباء، يرفع الله به أقواماً فيجعلهم في الخلق قادة يقتدى بهم، وأئمة في الخلق يقتفي آثارهم، و ينتهى إلى رأيهم، وترغب الملائكة في حبّهم بأجنحتها تمسحهم، حتى كل رطب ويابس لهم مستغفِر، حتى الحيتان في البحر وهوام وسباع البر وأنعامه، والسماء ونجومها. ولأن العلم حياة القلوب من العمى، ونور الأبصار من الظلم، وقوة الأبدان من الضعف، يبلغ به العبد منازل الأحرار، ومجالسة الملوك، والدرجات العلا في الدنيا والآخرة، والفكر به يعدل بالصيام، ومدارسته بالقيام به يطاع الله عز وجل، ويعبد به الله جل وعلا، وبه توصل الأرحام وبه يعرف الحلال من الحرام، إمام العمل؛ والعمل تابع له، يُلْهَمُه السعداء ويُحْرَمُهُ الأشقياء".

ما الفخر إلا لأهل  العلم إنهم    على الهدى لمن استهدى أدلاّء

وقد كلّ امرئ ما كان يحسنه    والجاهلـون لأهل  العلم أعداء

ففز بعلم تعش  حياً به أبـداً    الناس موتى وأهل  العلم أحياء

"الناس موتى وأهل العلم أحياء" الرسالة

مشاركة من الصديق : محمد حسام حسام




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2011                    

www.al-fateh.net