العدد 202 - 15/8/2011

ـ

ـ

ـ

 

 

 

جدتي

أخي الصغير وعمره 9 سنوات يصوم رمضان، ويشعر بالتعب الشديد، ويسألنا:

- أليس الله هو الذي خلقنا؟ أليس الله يحبنا؟ لماذا إذن يعذبنا بصوم رمضان؟

وأنا حدثته عن فضل صوم رمضان، وأريد أن أعرف أكثر عن فوائد رمضان، حتى أخبره بها.

رانيا

حبيبتي رانيا..

كم هو رائع اهتمامك بأخيك، واهتمامك بمعرفة أكثر عن أمور دينك، وإن شاء الله عندما تكبرين ستكونين داعية إلى الله رائعة.

حبيبتي.. فضائل صوم رمضان لا تعد ولا تحصى، فمنها فوائد روحية وجسمية ونفسية واجتماعية...

وإذا لم يتعود الطفل منذ صغره على الصوم، فسيكون أمراً صعباً عليه عندما يكبر.

كما أنه سيتدرب على أمور رائعة من خلال صومه، ستنفعه إن شاء الله في حياته المقبلة لأنه سيتعلم:

- قوة الإرادة والتحكم في الشهوات، فيصبح هو قائداً لشهواته وليست شهواته قائدة له.

- وسيتعلم النظام والترتيب في حياته، وحفظ المواعيد.

- وسيتعلم مراقبة الله في السر والعلن، وبذلك سيبتعد عن الكذب والسرقة وغيرها من الأعمال المشينة.

- وسيتعلم الصبر على الجوع والعطش، فقد يمر لا سمح الله بموقف لا يستطيع تناول الطعام أو الشراب، فيصبر حينئذ كصبر الرجال.

- وسيتعلم أن يشعر بشعور الآخرين، إذا جاع أو عطش أو تألم أحد ما من حوله سيقف معه ويساعده.

- وسيتعلم الإيثار، فيعطي المحتاج ولو كان لا يملك إلا القليل.

- وسيتعلم أن لكل عمل يقوم به ثواب إذا أطاع الله، أو عقاب إذا عصى الله تعالى.

وهناك فوائد جسمية رائعة، ولذلك فإن الأطباء من غير المسلمين ينصحون بعض مرضاهم باتباع صوم المسلين تماماً، من حيث التوقيت وألا يُدخلوا أي طعام أو شراب في جوفهم، لأنه ثبت لهم فائدة صوم المسلمين العظيمة.

أعانك الله يا حبيبتي وأعان أخاك على صوم هذا الشهر العظيم.

أحبائي أستقبل مشكلاتكم الخاصة لأناقشها معكم على البريد الإلكتروني التالي:

[email protected]




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2011                    

www.al-fateh.net