العدد 204 - 15/9/2011

ـ

ـ

ـ

 

* مثل الدنيا كمثل الحية ما ألين ملمسها وفي جوفها السم الناقع، يحذرها الرجل العاقل ويهوي إليها الصبي الجاهل.

* الدنيا دار أولها عناء وآخرها فناء، في حلالها حساب وفي حرامها عقاب، من استغنى فيها فُتن، ومن افتقر فيها حزن، ومن سعى لها فاتته، ومن قعد عنها آتته، ومن بصر بها بصرته، ومن أبصر إليها عمته.

* الدنيا دار من صحّ فيها سقم، ومن أمن فيها ندم، ومن افتقر فيها حزن، ومن استغنى فيها افتتن، في حلالها الحساب وفي حرامها العقاب.

* صوت الدب ... قهقاع

* صوت الدجاجة ...  نقنقة

* صوت الذبابة ... أزيز

* صوت الجرادة ... صرير

* صوت الجمل ... رغاء

* صوت الحية ... فحيح

فاكهة صيفية لذيذة الطعم تحتوي على نسبة قليلة من السكر وكميات كبيرة من فيتامينA.  C. G، وغنية بالأملاح المعدنية، وتعتبر منجماً للطاقة والحيوية.

للجوافة فوائد كثيرة: تعالج نزلات البرد والإسهال والسعال، وتقي من مرض الإسقربوط، تعالج الجروح وألم الأسنان، وتحمي الجسم من السرطان وأمراض القلب والقولون.

يجب تنظيف الجوافة جيداَ وعدم تقشيرها لأن الفيتامينات تتركز في لحمها وقشرتها.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2011                    

www.al-fateh.net