العدد 205 - 1/10/2011

ـ

ـ

ـ

 

أرسلوا لنا مشاركاتكم من خلال بريدنا الإلكتروني 

[email protected]

شعر : علي بني عطا

يـئنّ الـمسجدُ الأقصى iiالسَّليبُ
ويُثخن  بالجراحِ ، من iiالطبيبُ؟
تـغـطيه الـكـآبةُ iiوالـمآسي
بـأهل الـعزم أقـصانا iiيـهيب
وسـاحُ القدسِ تجهشُ iiبالنَّحيب
يـدنسُ  طُـهرَهَا الظلمُ الرهيبُ
بـأقصانا  الـعَوادي iiيـمكُرونَ
عـلى  أفـعالهم ربـي iiرقـيبُ
حـماك  الله يـا مسرى الحبيبِ
فـمكر  الـفاجر الـعاتي يخيبُ
يُـنافِحُ عـنك شـبان iiوشـيبٌ
فـجـند  الله بـأسهم iiاللهيـبُ
بـنار  الـغدر تُـحرقُ كل iiيَومٍ
وتصرخ، تَستَغيثُ ، فهل نجيبُ؟
عـناؤك مـهبطَ الـهادي iiشديدٌ
عـلينا استحوذ الصَّمتُ iiالعجيبُ
تُـحَاكُ  لـكَ الدَّسائِسُ كلُّ iiحِينٍ
ويهوى  الشجب عالمنا iiالرحيبُ
وحـولك  موكبُ الشهداء يسمُو
لأجـلكَ كُـل تَـضحيةٍ iiتَـطيبُ
مـيـادين  الـبسالةِ يَـرتَجِيها
حُـماتُكَ ، أنـتَ للبُسلِ iiالحبيبُ
دمـوع  الـقدس كفكفها الهُمامُ
صـلاحُ  الدينِ، وَاندَحَرَ iiالغَريبُ
أقـض  مَـضاجِعَ الحِقد iiالدَّنيءِ
هـو الـمِقدامُ والـليثُ iiالمهيبُ
قـلوب الـخبث أدمـاها iiصلاحُ
وأحـرقها،  دم الـغازي iiصَبيبُ
فـمـنبرك  الـمبارَكُ iiأحـرقُوهُ
بـذكرك  لُـبّ شـانِئِنا iiيـغيب
ألا يـا ثـالث الـحرمين iiصبراَ
بـأمـر الله يـنفرج iiالـعصيبُ
فـكيف نـسر والـمسرى أسيرٌ
وكـيف  نـنام والأقصى كئيبُ؟
لـئن طـال الدجى فالصبح iiآتٍ
وبـعد الأزمـة الـفرج iiالقريبُ
إذا مـا عـسعس الـليلُ iiالبهيمُ
غـدًا  يـتنفس الصبحُ iiالقشيب
ويـزبد جـمعنا كـغُثاء iiسـيلٍ
ومـنـا  كـل خـتار iiيـصيب
فـمن  غـيرُ العزيزِ لنا iiنصيرٌ؟
ومـن  غيرُ السميعِ لنا iiمُجيبُ؟

مشاركة من الصديق: طارق زياد موسى عبد المعطي

قرية البقلية - مصر

العمر: 9 سنوات

الصف/ الرابع الابتدائي

السلام عليكم

أنا محمد ماهر الحواري في الصف الرابع ومقيم في دولة الإمارات العربية المتحدة

أحب أن أهدي أصدقاء مجلة الفاتح فكرة بسيطة لكيفية عمل تحف فنية وإبداعات من النفايات الورقية

أرجو أن تنال إعجابكم و إلى اللقاء مع إبداعات جديدة

الأدوات المطلوبة :

الطريقة:

1- نرسم الشكل المطلوب على علبة مسحوق الغسيل ثم نقصه

2- نقوم بلف ورقة الجريدة على عود خشبي ثم نلصق طرفها لنحصل على عود ورقي ..... ثم نكرر ذلك حتى نحصل على كمية كافية

3- نلصق العيدان الورقية على جميع جوانب العلبة ولا ننسى قص الطول الزائد من العصا

4- نرش العلبة بأي لون و نزينها ببعض الإكسسوارات التالفة.

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أنا الطالبة دينا اليازوري

من الصف الحادي عشر

مدرسة أشبال القدس الثانوية 

أصدقائي في مجلة الفاتح أحب أن أقدم لكم موضوعي وعنوانه :

ماذا يحدث لجسمك عند قولك (الله)؟

كم منا يعلم ماذا يحدث لا جسامنا عند قولنا يا الله ؟ .. توصل باحث هولندي , في جامعة ( أمستردام) الهولندية إلى أن تكرار لفظ الجلالة (الله) يفرغ شحنات التوتر والقلق بصورة عملية ويعيد حالة الهدوء والانتظام للنفس البشرية ..

أكد الباحث أنه أجرى على مدار 3 سنوات لعدد كبير من المرضى بينهم غير مسلمين ولا ينطقون العربية ، وكانت النتائج مذهلة خاصة للمرضى الذين يعانون من حالات شديدة من الاكتئاب والقلق والتوتر .. وأوضح الباحث بصورة عملية فائدة النطق بلفظ الجلالة ( الله )

فحرف ( الألف ) يصدر من المنطقة التي تعلو منطقة الصدر أي بدايات التنفس ويؤدي تكراره لتنظيم التنفس والإحساس بارتياح داخلي .. كما أن نطق حرف ( اللام ) يأتي نتيجة لوضع اللسان على الجزء الأعلى من الفك وملامسته وهذه الحركة تؤدي للسكون والصمت ثوان أو جزء من الثانية - مع التكرار السريع - وهذا الصمت اللحظي يعطي راحة في التنفس.. أما حرف ( الهاء ) الذي مهد له بقوه حرف ( اللام ) فيــؤدي نطقه إلى حدوث ربط بين الرئتين وبين القلب ويؤدي إلى انتظام ضربات القلب بصورة طبيعية ..

(( الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللًّهِ ألا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوب )).

اللهـم اجعل ألسنتنا رطبة بذكرك.. اللهـم آميــن ..




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2011                    

www.al-fateh.net