العدد 209 - 1/12/2011

ـ

ـ

ـ

 

السلام عليكم أحبتي الفرسان.. شهيدنا اليوم مجاهد شاب رسم طريق الجهاد بالبنادق والمدافع، وعلمنا كيف تكون الجرأة والشجاعة والإيمان والتضحية، فكان قنديلاً يضيء درب الظلمة وينير طريق الحرية.. إنه المجاهد البطل زايد أبو وادي (أبو المجد) من مواليد حي الدرج بغزة الأبية في 2/5/1982م.

درس مجاهدنا الابتدائية والإعدادية بمدرسة الهاشمية، والثانوية بمدرسة يافا، ولم يكمل تعليمه الجامعي لوفاة والده، فاتجه إلى العمل مبكراً ليعيل أسرته.

تربى بطلنا على الإيمان والأخلاق الإسلامية النبيلة، لا يخرج من مسجده "مسجد الرضا" حتى يعود إليه، يقيم الليل، ويحافظ على صيام الاثنين والخميس، وعُرف بصوته الجميل في قراءة القرآن الكريم، وحبه للرياضة ولعبة كرة الطائرة، وحبّه لوالدته وإخوته وجيرانه، خدوماً لأهله ومنطقته، لا يردّ طلب من يحتاج المساعدة.

انضم بطلنا إلى كتائب القسام عام 2004م، ولإخلاصه وطاعته لقادته أصبح أميراً لمجموعته، وحصل على العديد من الدورات العسكرية: دورتين مبتدئة ومتقدمة في السلاح، ودورة مبتدئة ومتقدمة في تخصص المشاة وبرع كثيراً في هذا التخصص.

عرس الشهادة

صباح يوم الثلاثاء 20/5/2008م خرج بطلنا للتصدي للقوات الصهيونية الجبانة على منطقة الزيتون، داعياً الله أن يرزقه الشهادة، وفور خروجه قامت برصده الطائرات الصهيونية "الزنانة" ثم أطلقت عليه صاروخاً حاقداً أدى إلى إصابته إصابة بالغة، واستُشهد وهو في طريقه إلى المستشفى.

إلى جنان الخلد يا أبا المجد، وجمعنا الله بكم في الفردوس الأعلى بإذنه تعالى.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2011                    

www.al-fateh.net