العدد 209 - 1/12/2011

ـ

ـ

ـ

 

صحابية محدّثة، أسلمت في بداية الدعوة الإسلامية، وبايعت الرسول صلى الله عليه وسلم، وكانت متزوجة من سعد بن خَوْلَة فتوفي عنها بمَكَّة المكرمة في حجة الوداع.

تميزت سبيعة بإخلاصها وزهدها وورعها وعلمها وثقافتها وجهادها.

من فضائلها (رضي الله عنها) أنها كانت تقوم الليل وتصوم النهار، وعُرفت بالرأي السديد والعقل الراجح والمواقف العظيمة، فكانت عالمة فقيهة، كثيرة العلم ومن الراويات للحديث، روى عنها فقهاء أهل المدينة وفقهاء أهل الكوفة من التابعين، وأخرج حديثها البخاري ومسلم في صحيحيه، وأبو داود والنسائي وابن ماجه في سننهم.

من مروياتها عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: "من استطاع منكم أن يموت بالمدينة فليمت، فإنه لا يموت بها أحد إلا كنتُ له شفيعاً أو شهيداً يوم القيامة".

عاشت الصحابية الجليلة سبيعة (رضي الله عنها) حياة حافلة بالإيمان وطاعة الرحمن، ولم يذكر المؤرخون تاريخ وفاتها.. رضي الله عنها وأرضاها.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2011                    

www.al-fateh.net