العدد 212 - 15/1/2012

ـ

ـ

ـ

 

أحبائي الصغار نتابع ضمن سلسلتنا المتواصلة الحديث عن الحيوانات التي خلقها الله سبحانه وتعالى وأعجز في خلقها وتكوينها، وسنتحدث اليوم عن حيوان قارض جميل يشبه السنجاب ولكنه أكبر قليلاً.. إنه كلب البراري.

كلب البراري: حيوان قارض من فصيلة السنجاب، سمي بهذا الاسم لأن صوته يشبه عواء الكلب.. يعيش في المناطق العشبية الواقعة غربي أمريكا الشمالية..

يبلغ طول كلب البراري 50 سم، ووزنه كيلوجرام واحد، ممتلئ الجسم، يتميز بفراء أصفر اللون، وله عينان سوداوان يستطيع بهما تمييز الألوان، وله أذنان صغيرتان تمكنانه من تمييز الأصوات، وأنف صغير يمكنه من شم الأكل ومعرفة ما إذا كان صالحاً أو فاسداً، وله فم صغير وأسنان حادة، وأرجل صغيرة تنتهي بمخالب حادة يستعملها في حفر الأنفاق والأكل، وله ذيل قصير، وهو حيوان اجتماعي.

يتغذى كلب البراري على الأعشاب والأغصان الخضراء، وجذور النباتات، وبعض أنواع الحشرات والجنادب، وبعض أنواع الفواكه، ويشرب الماء بين الفترة والأخرى.

لكلب البراري أعداء كثر أهمهم الغرير والعقاب وابن آوى والقيّوط والصقور وغيرها، ويملك إستراتيجية خاصة لحماية نفسه، فعندما يرى أحد أعدائه فإنه يصدر صوتاً عالياً يشبه صوت الكلب، تسمعه جميع أفراد المجموعة فتهرب إلى جحورها وتنجو بسلام.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2012                    

www.al-fateh.net