العدد 219 - 1/5/2012

ـ

ـ

ـ

 

 

عزيزتي فتاة المستقبل

 

كثيراً ما نشعر بالقلق وانقباض النفس وتوتر وخوف من المجهول، وهذا أمر طبيعي إذا كان هناك سبب واضح لهذا القلق، ولكن أن نعيش باستمرار في قلق وخوف فهذا الأمر ليس بأمر طبيعي، وعلينا معالجته حتى لا يصبح مرضاً ملازماً لنا طوال الحياة:

- الرضا بقضاء الله وقدره، خيره وشره، عاجله وآجله.

- اطلبي العون من الله سبحانه وتعالى، وأنت واثقة من قرب الله منك وإجابته لدعائك.

- لا تفكري في الماضي، ولا تقولي لو عملت كذا لكان خيراً لي، لأن "لو" تفتح عمل الشيطان.

- لا تقفي عند الأمور التافهة، ولا تجعليها كبيرة أيضاً، فكم من سعادة هُدمت بسبب أمر تافه بسيط.

- لذا عليك أن تعطي كل أمر قيمته الحقيقية، دون مبالغة.

- وتذكري دائماً أن المستقبل بيد الله تعالى، والقلق والخوف لن يقدما شيئاً ولن يؤخراه.

- وتذكري نعم الله عليك، وأن عليك أن تحافظي على هذه النعم بالشكر والحمد لله، وليس بالقلق على هذه النعم.

- وتذكري أن القلق يدمّر حياتك النفسية ويتعبها، ويجلب لك الأمراض الجسدية أيضاً.

- لا تستبقي الحدث قبل وقوعه، لأنه قد يقع هذا الحدث أو قد لا يقع، فلم نتعب أنفسنا بأمور قد لا تحدث.

- تذكري أن الليمون الحامض يمكن أن نأكله مع الملح ويبقى حامضاً، ويمكن أن نصنع منه شراباً حلواً لذيذاً بارداً، وهكذا هي الحياة.

- وقد يكون هذا القلق والخوف ابتلاء من الله لك، كي يرى صبرك على هذا الابتلاء، فالدنيا دار ابتلاء وليست للراحة والركون إليها.

- وقد يكون قلقك لذنب أقدمت عليه، ثم ندمت عليه، فسيطر عليك عقدة الإحساس بالذنب، ونسيت أن الله يغفر لمن تاب وأناب، وأن رحمة الله أوسع من ذنوبنا.

 

والآن عزيزتي إليك هذا الطبق اللذيذ أتمنى أن يعجبك:

 

- نصف كوب أرز مطحون

- نصف كوب كراوية مطحونة

- نصف كوب سكر أو حسب الرغبة

- القليل من القرفة حسب الرغبة

- نضع الكراوية مع الأرز والسكر والقرفة، ثم نضيف عليهم ستة أكواب من الماء.

- نضعهم على النار مع التحريك المستمر حتى يغلي

- نهدئ النار ونتركها عشر دقائق تقريباً، حتى يستوي الأرز

- نسكبها في فناجين ونزينها بجوز الهند المبروش وبعض المكسرات، وتقدم ساخنة.

وصحتين وعافية..




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2012                    

www.al-fateh.net