العدد 227 - 1/9/2012

ـ

ـ

ـ

 

أديب إسلامي وقاص اجتماعي مرموق، وخطيب مفوّه يعتلي المنابر في المساجد والمناسبات العامة.. ولد بمدينة جسر الشغور في سورية الحبيبة عام 1935 من أبوين متدينين، وكان بارّاً بهما براً متميزاً يلفت الأنظار.

درس أديبنا في مدارس بلدته ولأنه من المتفوقين حصل على منحة دراسية والتحق بدار المعلمين في حلب، وتابع دراسته الجامعية في جامعة دمشق وحصل على إجازة الآداب في اللغة العربية، وعُيّن مدرساً في بلده جسر الشغور.

عُرف عنه طبعه الاجتماعي المحبب إلى الناس، فكان يساعدهم ويعينهم على حلّ مشاكلهم، وانتخب رئيساً لفرع جمعية البر والخدمات الاجتماعية في مدينته.

امتاز قلمه بالسخرية البارعة الهادفة، وأثنى على إنتاجه الفني القاص د.عبد السلام العجيلي، والناقد الدكتور عماد الدين خليل.

لأديبنا الفاضل مؤلفات كثيرة نذكر منها:

سلة الرمّان (مجموعة قصصية)، ولهان والمتفرسون (قصص قصيرة)، حادثة في شارع الحرية (مجموعة قصصية)، وقصّتان قصيرتان ضمن كتاب (أصوات)، وهمسة في أذن حواء (مقالات نقدية اجتماعية)، وجلسة مفتوحة (حوار فكري مع المفكر الإسلامي الجزائري مالك بن نبي)، وللأزواج فقط (مقالات نقدية اجتماعية).

اعتقل الأستاذ إبراهيم عاصي في السجون السورية في نيسان عام 1979بسبب آرائه النقدية ومواقفه الإصلاحية، ومازال مجهول المصير إلى الآن.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2012                    

www.al-fateh.net