العدد 228 - 15/9/2012

ـ

ـ

ـ

 

 

جدتي

أنا أحب الألعاب الاكترونية الموجودة على النت بشكل كبير، وهذه هي هوايتي المفضلة، وماما وبابا يقولون عن هذه الألعاب أنها مضرة جداً، وأنا لا أراها مضرة أبداً، لأن كل أصدقائي يلعبون مثلي ولم يتضرروا، كيف أقنع بابا وماما بهذا الكلام؟

أنس

حبيبي أنس...

أنا أحترم هواياتك وما تحبه ولكن..

ليس كل ما نحبه هو الصح..

وليس كل ما يقوم به أصدقاؤك من هوايات أن تقوم أنت وتقلدهم بهواياتهم هذه.

أكثر شخص يحبك ويخاف على مصلحتك هو أمك وأبوك وإخوتك..

فإذا نصحك أبواك أي نصيحة فهي نصيحة محب لابنهم الغالي.

أشكر الله أن أرسل لك أبوين قادرين على شراء ما تحبه، فقد جلبا لك جهاز كمبيوتر، والنت مفتوح عندك متى أردت،

لو سألت بعض الأطفال في الشارع عن النت والكمبيوتر والألعاب الاكترونية، لأجاب بعضهم أنه لم يسمع بهذه الأشياء من قبل،

ولأجاب البعض الآخر أنا سمعت بها لكن الظروف المادية لا تسمح لنا بشرائها،

أو لأجاب أحدهم أن أبويه يرفضان رفضاً تاماً النت وهذه الألعاب خوفاً على أبنائهم..

أما والداك فقد وفّرا لك كل هذه الأشياء الممتعة، ولكنهما يطلبان منك التخفيف من استعمالها خوفاً على عينيك من التحديق في الشاشة،

وخوفاً على ضياع وقتك في هذه الألعاب،

وخوفاً على صحتك النفسية، فمن يدمن الألعاب الالكترونية يصاب بالاكتئاب والحزن والعصبية والنرفزة،

وأيضاً خوفاً على صحتك الجسدية، فقد يتقوس ظهرك مع مرور الأيام لأنك تحني ظهرك أثناء اللعب دون أن تشعر.

رعاك الله يا ولدي وسدد خطاك...

أحبائي أستقبل مشكلاتكم الخاصة لأناقشها معكم على البريد الإلكتروني التالي:

[email protected]




 

أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2012                    

www.al-fateh.net