العدد 234 - 15/12/2012

ـ

ـ

ـ

 

فلابد لليل أن ينجلي      ولابد للقيد أن ينكسر

ولابد للألم من أن ينتهي

فلكل ظالم نهاية

ولكل عتمة من نور يعقبها

فالتغيير قادم لا محالة

فلابد أن نستقبل هذا التغيير بنفس جديدة

وهمّة عالية

فهيا أحبابي لنفتح قلوبنا وصدورنا للغد الأفضل

فأنتم من سيصنع هذا التغيير

وأنتم من سيحمل راية الإسلام عالية خفاقة

وأنتم من سيحمل راية العلم مرفرفة على بلاد العرب قاطبة

فراية العلم كانت مرفوعة وستعود

بكم يا أحبابي

فأنتم الأمل الذي يعقب الألم

وأنتم الجمال الذي يعقب القبح

وأنتم النور الذي يعقب العتمة

فإلى الأمام

إلى الأمام.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2012                    

www.al-fateh.net