العدد 242 - 15/04/2013

ـ

ـ

ـ

 

عزيزتي فتاة المستقبل

 

لديك بالتأكيد صديقات كثيرات تحبينهن ويحببنك، ولكن هناك من تلغي شخصيتها كي ترضي صديقاتها، فتقع بأخطاء لا حصر لها، فمن هذه الأخطاء:

- كي تحتفظ بهذه الصديقة، فلا ترى منها إلا كل أمر جميل، حتى وإن كان قبيحاً..

- وتتخيل مشاعر وأحاسيس من هذه الصديقة، وكل هذه المشاعر من نسيج خيالها..

- أي تعيش في أوهام من صنعها، وصديقتها غير مبالية بها..

- لا تستطيع التخيل العيش دون وجود هذه الصديقة، وأن العالم سينتهي عند رحيلها..

- فإذا وقع سوء فهم بينها وبين هذه الصديقة، حينئذ تظلم الحياة بل تتوقف في نظرها، وتفقد الأمل والثقة في جميع الصديقات والناس أيضاً.

- أما إذا رحلت هذه الصديقة لأي طارئ كان، فستعيش على ذكراها وهي تتألم وتتحسر عليها، وتعاهد نفسها على ألا تنساها، وألا تبدأ بصداقة جديدة مدى الحياة..

- أو أن تحاول أن تستعيد هذه الصديقة مهما كلّف الأمر..

- أو تحاول أن تصلح من أخطاء صديقتها، وتمرّ الأيام دون جدوى..

- وقد تتأثر سمعتها بأخطاء هذه الصديقة التي لن ينصلح حالها أبداًً..

- أو أن تقلّد صديقتها وتتشبه بها، كي تصل إلى مستواها، ظنّاً منها أنها بهذا العمل تصل إلى قلبها بسهولة، فتلغي شخصيتها وأحلامها وهواياتها من أجلها..

لذا عزيزتي كوني متوازنة في علاقاتك مع الصديقات، متفهّمة لما يجري من حولك من علاقات اجتماعية..

 

والآن عزيزتي إليك طريقة عمل زبدة الفول السوداني بالمنزل، كي توفري على نفسك ثمنها، وستجدين نفسك منتجة غذائية بيتوتية:

 

- كوبان من الفول السوداني المقشر

- قليل من زيت الفول السوداني (أو أي زيت آخر بدون نكهة قوية)

- قليل من السكر أو السكر البني حسب الرغبة

- يفرد الفول السوداني في صاج فرن.. ويحمص في فرن حرارته 180 درجة مئوية لحوالي 5 – 7 دقائق أو حتى يصبح ذهبياً.

- يترك ليبرد.

- يوضع الفول السوداني في محضر الطعام مع قليل من زيت الفول السوداني (أو أي زيت آخر بدون نكهة قوية) ويفرم على سرعة متوسطة لمدة ثلاث دقائق (مع الحرص على كشط جدران الماكينة من حين لآخر)

- ويستمر في الطحن حتى درجة القوام المطلوبة (سواء خشن بعض الشئ أو ناعم تماما) يضاف قليل من الملح، ويمكن اضافة السكر أو السكر البني أو العسل حسب الرغبة..

- تُحفظ زبدة فول السوداني في برطمان بالبراد.

وصحتين وعافية.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2012                    

www.al-fateh.net