العدد 251 - 01/09/2013

ـ

ـ

ـ

 

السلام عليكم أحبتي الغالين.. شهيدنا اليوم مجاهد عشق الشهادة والاستشهاديين.. إنه المجاهد البطل هاني سالم أبو سخيلة من مخيم جباليا عام 1977م.

عُرف بطلنا بحمامة مسجد الخلفاء الراشدين (قلعة القساميين) لحبه والتزامه بصلاة الجماعة فيه، وحضوره جميع جلسات القرآن الكريم والدروس الدعوية، وكان له دور كبير في المناسبات الدعوية وخاصة الإفطار الجماعي في شهر رمضان المبارك، فكان يفرح كثيراً وهو يقدم الطعام للصائمين وينظف المكان من بعدهم.

درس بطلنا مراحله الدراسية في مدارس وكالة الغوث "الأونروا" في المخيم، والثانوية في مدرسة أبو عبيدة بن الجراح في بيت لاهيا، والتحق بجامعة الأقصى بغزة كلية التربية الرياضية.

التحق بطلنا بكتائب القسام الجناح العسكري عام 2000م وبدأ عمله الجهادي برصد أهداف ومواقع العدو الصهيوني في مناطق المغتصبات والحدود في المنطقة الشمالية، وتنفيذ العديد من المهمات الجهادية: إطلاق قذائف الهاون وزراعة العبوات الناسفة والمرابطة على مداخل المناطق القريبة من مواقع العدو الصهيوني، وصناعة القنابل اليدوية والعبوات الناسفة وقذائف الهاون، وعُرف بخفة حركته وسرعته وجرأته وقوة قلبه.

يوم الشهادة

في ساعة متأخرة من يوم 11/3/2002م تقدم العدو الصهيوني الجبان بدباباتهم تجاه مخيم جباليا ووقفوا على مدخل منطقة "المسلخ"، وبسرعة البرق ارتدى بطلنا بزته العسكرية وحمل سلاحه وتقدم الصفوف الأولى لمواجهتهم مع إخوانه المجاهدين، وكان جيش العدو والقناصة يتمركزون أسطح المنازل المطلة على المخيم والتي تكشف مساحة كبيرة منه مما جعلهم يرصدون تحركات أي شيء، وبينما بطلنا يسدد رميه على الجبناء الأوغاد وإذا برصاص قناص غادر يصيبه ليرتقي شهيداً إلى ربه مع مجموعة من إخوانه المجاهدين.

إلى جنان الخلد يا شهداءنا الأبرار وجمعنا الله بكم في عليين بإذنه تعالى.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2012                    

www.al-fateh.net