العدد 253 - 01/10/2013

ـ

ـ

ـ

 

عزيزتي فتاة المستقبل

 

أقسم الله تعالى فقال: 

بعد أيام قليلة ستحلّ علينا هذه الليالي المباركة التي أقسم الله بها، والله لا يقسم إلا بعظيم، لفضلها وأجرها الكبير.

وقد أمرنا حبيبنا المصطفى صلى الله عليه وسلم بالتسبيح والتهليل والتحميد.

والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

وصلة الأرحام وهذا من أعظم البرّ..

وحثّنا على بذل الصدقات على المحتاجين والفقراء والأيتام واللاجئين، وما أكثرهم في هذه الأيام..

ولا ننسى الأضحية في أيام العيد، فنوزعها على الفقراء والمساكين حتى يشعروا ببهجة العيد كغيرهم من الأغنياء..

وقراءة القرآن طوال العام ولكن نخصّ هذه الأيام بقراءة ختمة من القرآن، ويفضّل أن نقرأ القرآن مع تفسيره، كي نفهم القرآن ونعمل به.

يقول حبيبنا المصطفى صلى الله عليه وسلم:

(في أيام العشر يعدل صيام كل يوم منها بصيام سنة, وقيام كل ليلة منها بقيام ليلة القدر) رواه الترمذي.

لذلك الصيام مستحب في هذه الأيام، وخاصة يوم عرفة يوم التاسع من ذي الحجة، فمن صامه كان كفارة للسنة الماضية والمستقبلة، بإذن الله.

والله تعالى يباهي ملائكته عشية عرفة, بأهل عرفة, فيقول:

"انظروا إلى عبادي, أتوني شعثاً غبراً"

لذا لا ننسى الدعاء في هذه الأيام الفضيلة، ولا ننسى الأعمال الصالحة حتى يباهي بنا الله ملائكته.

 

والآن عزيزتي إليك هذا الطبق اللذيذ لإفطار يوم عرفة:

 

- كوبان عدس أحمر

- بصلة كاملة

- حبة جزر وحبة بطاطا وسن ثوم

- باكيت شوربة بودرة حسب الرغبة

- بصلة مفرومة وسن ثوم مفروم

- بهارات وكركم وكمون مطحون وملح

- ربع كوب زيت ذرة

- نضع العدس مع الجزر والبطاطا والبصلة الكاملة والثوم في قدر، مع ماء كافي على النار ويترك حتى ينضج.

- ثم نضعه بالخلاط حتى ينعم.

- في قدر آخر نضع الزيت مع البصل والثوم حتى يصفرّ، ثم تضاف البهارات والكركم و الكمون ويحرك.

- يضاف العدس للبصل والثوم و يترك على النار.

- يضاف باكيت الشوربة مع التحريك ويترك لينضج

وصحتين وعافية.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2012                    

www.al-fateh.net