العدد 254 - 15/10/2013

ـ

ـ

ـ

 

السلام عليكم أحبتي الغالين وكل عام وأنتم والأمة الإسلامية بألف خير.. شهيدنا اليوم بطل المهمات الصعبة، بطل أقسم أن تبقى أرض فلسطين جمراً تكوي قلوب الصهاينة الأعداء ما داموا فيها.. إنه المجاهد البطل سمير هاشم كحيل من مواليد حي الزيتون بمدينة غزة المجاهدة في20/12/1983م.

درس بطلنا الابتدائية بمدرسة الإمام الشافعي للاجئين، والإعدادية بمدرسة الفلاح، والثانوية بمدرسة عبد الفتاح حمود والتحق بجامعة القدس المفتوحة تخصص إدارة الأعمال واستشهد وهو في السنة الثالثة من دراسته.

تميز شهيدنا بالهدوء وحب العمل للدين، فكان صاحب نشاط عظيم وهمة عالية وعزيمة تقهر الجبال ولا تلين، باراً بوالديه مطيعاً لهما، خدوماً لجميع الناس.

التحق مجاهدنا بكتائب القسام عام 2001م، وتلقى العديد من الدورات العسكرية وأبدع بمجال التدريب والإعداد البدني والجسماني، وعمل في كثير من ميادين الجهاد: مرابطاً على الحدود، ومشاركاً في صد العديد من الاجتياحات الصهيونية في مناطق الزيتون والشجاعية والتفاح والدرج وجباليا فكان كالدينمو في جميع الميادين، وشارك بقصف الصواريخ وقذائف الهاون على المستوطنات الصهيونية المحاذية لقطاع غزة، وعمل في تصنيع القنابل وأبرز فيها وأمد الكتائب بالكثير من الوسائل القتالية الجديدة والمستحدثة على الساحة الفلسطينية، ومرافقاً للشيخ الشهيد سعيد صيام، فكان خير جندي مخلص في عمله ومع قيادته.

يوم الشهادة

يوم الأربعاء 3/1/2007م كان بطلنا – كعادته- يعمل في تصنيع القنابل والعبوات الناسفة، وأثناء التصنيع حدث خلل فني أدى لانفجار أحد القنابل وارتقاء بطلنا إلى جوار ربه شهيداً، نحسبه كذلك ولا نزكي على الله أحداً.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2012                    

www.al-fateh.net