العدد 266 - 15/04/2014

ـ

ـ

ـ

 

داعية وعالم إسلامي كبير ومعروف على الصعيدين العربي والإسلامي.. اشتهر بمناظراته وكتاباته في المقارنة بين الدين الإسلامي والدين المسيحي.

ولد داعيتنا الكبير بمدينة (تادكهار فار) بإقليم سورات بالهند عام 1918م لأبوين مسلمين, والتحق بالدراسة بالمركز الإسلامي في مدينة ديربان لتعلم القرآن الكريم وعلومه وأحكام الشريعة الإسلامية، ثم التحق بالكلية الفنية السلطانية ودرس فيها الرياضيات وإدارة الأعمال.

عام 1959 توقف شيخنا الكبير عن مواصلة أعماله وتفرغ للدعوة إلى الإسلام من خلال إقامة المناظرات مع كبار رجال الدين المسيحي وعقد الندوات والمحاضرات وزار العديد من دول العالم، وأسس معهد السلام لتخريج الدعاة، والمركز الدولي للدعوة الإسلامية بمدينة ديربان.

ألّف داعيتنا أكثر من عشرين كتاباً، وطبع الملايين منها لتوزع بالمجان بخلاف المناظرات التي طبع بعضها، وقام بإلقاء مئات المحاضرات في جميع أنحاء العالم.

وأمام هذه المجهودات الضخمة مُنح شيخنا الفاضل جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام عام 1986م وأعطي درجة "أستاذ".

لداعيتنا المحبوب الكثير من المؤلفات أهمها: كتاب الاختيار، ماذا يقول الكتاب المقدس عن محمد صلى الله عليه وسلم؟، هل الكتاب المقدس كلام الله؟، مسألة صلب المسيح بين الحقيقة والافتراء، من دحرج الحجر؟، المسيح في الإسلام، محمد: الخليفة الطبيعي للمسيح وغيرها الكثير.  وله كم كبير وهائل من المناظرات والندوات والمحاضرات.

توفي عالمنا الجليل صباح يوم الاثنين 8/8/2005م عن عمر ناهز 87 بعد صراع طويل مع المرض.. رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2014                    

www.al-fateh.net