العدد 266 - 15/04/2014

ـ

ـ

ـ

 

السلام عليكم أحبتي في الله.. شهيدنا اليوم شاب تقي ورع عشق الشهادة والاستشهاديين، وبطل مغوار في نزال الصهاينة الأوغاد.. إنه الشهيد البطل خالد علي محمد الشواف من مواليد بلدة عبسان في خانيونس في 22/11/1984م.

عُرف بطلنا بشخصيته القوية وإيمانه الصادق وعشقه للمساجد وحلق الذكر وجلسات القرآن الكريم منذ نعومة أظفاره، وكان يتميز بهدوء المؤمنين وثورة المجاهدين وغضب الصالحين في الحق والدين وبإبتسامته العذبة التي لا تفارق محياه حتى عند استشهاده.

درس فارسنا الإبتدائية بمدرسة عبسان الإبتدائية والإعدادية بمدرسة العودة والثانوية بمدرسة المتنبي الثانوية ولم يكمل تعليمه الجامعي لظروف أسرته القاسية.

انضم بطلنا لصفوف المقاومة القسامية بداية عام 2006م وأصبح أحد جنودها المخلصين وشارك مع إخوانه المجاهدين في العديد من المهام الجهادية التي وُكلت إليهم، وكان من الرجال الأشاوس الشجعان الذين يرابطون على الحدود الأولى والثغور يحرسون الحدود, كما شارك في عمليات إطلاق الصواريخ وقذائف الهاون على المغتصبات الشرقية المحاذية لبلدة عبسان وزرع العبوات الناسفة وصد الاجتياحات عن بلدته والبلدات المجاورة.

عرس الشهادة

مساء يوم 6/9/2006م خرج فارسنا من بيته مسرعاً لصد الاجتياح الغاشم على بلدته, وأثناء التصدي للاجتياح كانت طائرة غدر صهيونية تتربص به وأطلقت صاروخاً حاقداً باتجاهه فأصابته بجروح عميقة دخل على إثرها إلى المشفى وبقي فيها حتى فاضت روحه الطاهرة في 6/4/2007م.

إلى جنان الخلد يا شهداءنا الأبرار وجمعنا الله بكم في عليين بإذنه تعالى.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2014                    

www.al-fateh.net