العدد 270 - 15/06/2014

ـ

ـ

ـ

 

 

جدتي

اكتشفت من مدة قصيرة أن صديقتي كانت تكذب علي، وتوهمني بأنها من عائلة غنية وتسكن في منطقة راقية، وفجأة التقيت بها بالصدفة في بيت قريبتي التي تسكن في منطقة فقيرة جداً، وكانت جارتها.

أنا أحب صديقتي ولكن لماذا كذبت علي؟

مريم

حبيبتي مريم..

صديقتك هذه تعيش في أحلام اليقظة، وتعاني من مرض نفسي صعب..

فهي لا تثق بأحد، لأنها تظن أن فقرها سيُبعد الناس عنها، لذلك فهي تصنع لنفسها هالة من الثراء الموهوم، كي يتقبّلها الناس.

وتعاني من عقدة النقص بسبب الفقر الذي تعيشه، لذا فهي تتقمّص دور الفتاة الغنية والتي يخدمها خدم وحشم.

وأيضاً هي تغار من زميلاتها الغنيات، لأنهن يعشن في مستوى تحلم أن تعيشه هي، لذا فهي تحاول أن تتخيل نفسها غنية واسعة الثراء، والناس يتودّدون إليها.

لذا حبيبتي حاولي إقناع صديقتك هذه أنك تحبينها لشخصها هي ولأخلاقها ومظهرها الجذّاب، وليس لأنها تبدو غنية مترفة، وأنك ستبقين معها إذا تخلّت عن أوهامها هذه، وقبلت بواقعها.

فإذا رأيتها قد تركت هذه الأوهام والأكاذيب فابقي معها، كي تساعديها على تخطّي هذه العقد النفسية.

أما إذا وجدتها لازالت كما هي، غارقة في أكاذيبها وأحلامها الوهمية، فابتعدي عنها لأن تصرفاتها هذه ستزداد مع مرور الأيام، وستتعبك في تصرفاتها معك.

وحاولي إبلاغ أهلها عن تصرفاتها هذه، كي يقوموا بمعالجتها نفسياً قبل أن تؤذي نفسها ومن حولها.

دمت لي ولصديقاتك يا حبيبتي..

أحبائي أستقبل مشكلاتكم الخاصة لأناقشها معكم على البريد الإلكتروني التالي:

[email protected]




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2014                    

www.al-fateh.net