العدد 270 - 15/06/2014

ـ

ـ

ـ

 

شيخ جليل ودكتور في الشريعة الإسلامية وكاتب مرموق ومجاهد صنديد ذو شخصية إسلامية معروفة ومحبوبة من الجميع.. من مواليد قرية سيلة الحارثية في جنين سنة 1941م.

أنهى شيخنا دراسة الليسانس في الشريعة الإسلامية بجامعة دمشق والماجستير والدكتوراه من الأزهر الشريف وعمل مدرساً في الجامعة الإسلامية ومدرساً وأستاذاً بكلية الشريعة في الجامعة الأردنية، وكان متميزاً بطريقته السلسة وأسلوبه في الدعوة إلى الله، وله الفضل في فصل البنات عن البنين في المحاضرات، ثم عمل مسؤولاً لقسم الإعلام بوزارة الأوقاف.

كان شيخنا من أوائل التشكيلات الإسلامية التي انضوت مع حركة فتح للتدريب على الجهاد، واشترك بعدة عمليات جهادية أشهرها معركة الحزام الأخضر ومعركة 5 حزيران سنة 1970.

كان شيخنا على اتصال دائم مع حركة المقاومة الإسلامية (حماس) عن طريق اتحاد الطلبة، وكان يجمع التبرعات أثناء جولاته في المدن العربية باسم الجهاد في فلسطين.

كُلف شيخنا للعمل في الجامعة الإسلامية بإسلام أباد في باكستان، وعندما اقترب من المجاهدين الأفغان وجد ضالته المنشودة قائلاً: (هؤلاء الذين كنت أبحث عنهم منذ زمن بعيد).

لشيخنا الفاضل الكثير من الكتب أهمها: كتاب العقيدة وأثرها في بناء الجيل والإسلام ومستقبل البشرية، السرطان الأحمر، آيات الرحمن في أفغانستان، المنارة المفقودة، الدفاع عن أراضي المسلمين أهم فروض الأعيان، إلحق بالقافلة، في الجهاد آداب وأحكام، عبر وبصائر للجهاد في العصر الحاضر، جهاد شعب مسلم، بشائر النصر، حماس (الجذور التاريخية والميثاق)، كلمات من خط النار الأول الجزء الأول، جريمة قتل النفس المؤمنة، وفي خضم المعركة (ثلاثة أجزاء).

وعدد كبير من أشرطة الكاسيت والمحاضرات والمقالات والمقابلات الصحفية.

استشهد شيخنا الكبير بمدينة بيشاور في باكستان يوم 24/11/1989م أثناء توجهه لصلاة الجمعة مع ولديه حيث تعرضت سيارته لانفجار مروع دبرته يد أعداء الإسلام الغادرة.

رحمك الله – يا شخنا الفاضل- وولديك رحمة واسعة وأسكنكم فسيح جناته بإذنه تعالى.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2014                    

www.al-fateh.net