العدد 273 - 01/08/2014

ـ

ـ

ـ

 

اسمها مريم محمد يوسف محيسن المُغْني الشهيرة بـ "خنساء فلسطين" أحد أعلام الإخوان المسلمين وحركة المقاومة الإسلامية حماس، وعضو في المجلس التشريعي الفلسطيني.

ولدت أم نضال في حي الشجاعية بمدينة غزة الصامدة في 24/12/1949م لأسرة بسيطة، وتفوقت في دراستها، وتزوجت بداية الثانوية العامة وأنجبت ستة أبناء وأربع بنات، جميع أبنائها من مجاهدي القسام، استُشهد منهم ثلاثة: نضال ومحمد ورواد.

واصلت بطلتنا أم نضال مسيرة الكفاح والتضحيات، وقدمت أولادها الثلاثة فداءً لتراب فلسطين الغالي، عندما اغتالت قوات الاحتلال الغاشم نجلها البكر نضال عام 2003م (وهو أحد القادة الميدانيين في كتائب القسام وأحد المهندسين الأوائل لصواريخ المقاومة) ثم ولدها الثاني محمد، وعام 2005م اغتالت طائرات الاحتلال الجبان ابنها الثالث الشهيد رواد بعد قصف سيارته بمدينة غزة، وأفرجت سلطات الاحتلال عن ابنها وسام بعد أن قضى في سجون الاحتلال الجبان 11 عاماً من عمره.

تعرض منزلها للتدمير أربع مرات ولكن ذلك لم يمنعها من مواصلة العطاء والتضحية، فقد قامت بالعديد من الجولات الخارجية في إطار شرح وعرض القضية الفلسطينية وتسليط الضوء على المعاناة والبطولة الفلسطينية.

فجر يوم الأحد 17/3/2013م انتقلت المجاهدة الصابرة أم نضال (خنساء فلسطين) إلى جوار ربها في مستشفى الشفاء بقطاع غزة، بعد صراع طويل مع المرض.

رحمها الله رحمة واسعة وأسكنها فسيح جناته..




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2014                    

www.al-fateh.net