العدد 275 - 01/09/2014

ـ

ـ

ـ

 

وانتصرت غزة...

بعد أكثر من خمسين يوماً من التدمير والقتل والتخريب على يد الاحتلال الصهيوني الغاشم على قطاع غزة..

وبعد صمود اسطوري كبير من أهل غزة..

وجهاد وتضحيات هائلة من مجاهدي فلسطين الأشاوس..

انتصرت غزة ورفعت رأس المجاهدين عالياً في ملكوت سماوي لا يضاهى..

وهتف الناس في الشوارع في جميع أنحاء العالم لغزة الأبية ولمجاهديها الأبطال..

وتلألأت السماء بالألعاب النارية ابتهاجاً بالنصر المؤزّر..

وتعالت التكبيرات في المساجد، المدمّرة في غزة وغير المدمّرة..

ودموع الفرح تلمع في عيون أهالي الشهداء فرحاً بهذا النصر، لأن دماء أحبائهم لم تذهب هدراً، بل كانت دماؤهم نبراساً يهدي إلى النصر المبين..

وقد جاء هذا النصر بعد كفاح سنوات طوال، بعيداً عن عيون الاحتلال، وعن عيون الجواسيس الأنذال..

مبارك لنا نصر غزة..

وقريباً بإذن الله سنبارك بتحرير جميع الأراضي الفلسطينية، بفضل أطفال الحجارة الذين جاهدوا بالحجارة حتى صارت حجارتهم طريقاً لهذا النصر المبين..




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2014                    

www.al-fateh.net