العدد 277 - 01/10/2014

ـ

ـ

ـ

 

 

عيد بأي حال عدت يا عيد..

أطفال صغار ونساء وشيوخ وعجائز في الملاجئ يناشدون العالم مد يد العون لهم..

ونحن مشغولون في الأسواق نشتري الملابس الجديدة والحلوى المتعددة الأصناف والألوان، لأن فرحة العيد سنة نبوية لابد من أن نقوم بها..

ولكن كم أثلج صدري عندما رأيت فتيات بعمر الزهور وقد جمعن ما يملكنه من نقود، واشترين بها حلوى كي يوزعنها يوم العيد..

وجمعن ما يملكن من ثياب جديدة أو ثياب مستعملة ولكنها في حالة جيدة، وقمن بتغليفها بشكل لائق، وذهبن إلى بيوت اللاجئين والمحتاجين، وقدمنها لهم كي يشعروا بفرحة العيد، وكأنهم في بلادهم، حتى لا يشعروا بالغربة القاسية التي يعيشونها..

واشترين بعض الألعاب الحلوة الجميلة، ووضعنها في أكياس ملونة جميلة، وزيّنوها بورود وأشرطة ملونة زاهية..

ووزعنها على الأطفال اللاجئين والفقراء والمساكين، وكم كانت فرحتهن عندما رأين الأطفال يزقزقون فرحاً بهذه الألعاب..

ومن ثم ذهبن إلى المشافي التي يتواجد فيها الجرحى والمرضى اللاجئين من الدول الشقيقة، الفارين بأرواحهم وجروحهم وأمراضهم، ولجؤوا إلى بلدنا المضياف الذي عُرف عنه حسن استقبال الضيوف والمحتاجين..

واتفقن أن تذهب كل فتاة إلى الحي المجاور لحيّها، وتتحدث عما فعلنه لفتيات هذا الحي، كي يتعلمن منهن ويقمن بنفس العمل الرائع..

فالعيد لكل المسلمين غنيّهم وفقيرهم، مريضهم ومعافاهم..

 

والآن عزيزتي إليك هذا الطبق اللذيذ كي تقدميه لمن تحبين:

- بسكويت دايجستيف.

- كوبان من حليب بودرة خالى الدسم.

- ملعقة صغيرة من الزبدة.

- أربع علب صغيرة من اللبن الزبادي.

- ربع كوب سكر.

- باكيتان من الجلي.

- نفتت البسكويت

- نضيف إليه الزبدة ونحركه جيداً.

- نضع طبقة من البسكويت في صينية

- نخلط الزبادي والحليب البودرة والسكر فى الخلاط ونحلطه.

- نضعه بهدوء على طبقة البسكويت المفتت.

- ثم نضعه فى فرن 160ْ لمدة خمس دقائق إلى 7 دقائق فقط حتى تجمد طبقة الزبادي دون أن يتغير لونها.

- نضع كوب ماء على النار حتى يغلي

- ثم نضيف الجلي ونحركه حتى يذوب.

- ثم نضيف إليه كوبين من الماء البارد فقط.

- نصب الجلي بهدوء فوق طبقة الزبادي.

- ثم نضع الصينية في الثلاجة قبل التقديم.

وصحتين وعافية..




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2014                    

www.al-fateh.net