العدد 281 - 01/12/2014

ـ

ـ

ـ

 

بعد أن انتهى الشيخ محمود من صلاة المغرب جماعة في المسجد جلس لتلقي الأسئلة، وبينما هو كذلك إذا بشاب أسمر اللون ضخم الجسم يدخل المسجد ويصلي فيه ركعتين خفيفتين ثم يسأل عن الإمام..

رفع الشيخ محمود صوته قائلاً بلطف:

- تفضل يا أخي.. ماذا تريد؟؟!!

استأذن الشاب الأسمر من الشيخ محمود بأخذ مكبّر الصوت منه ثم اتجه بوجهه إلى المصلين قائلاً بلطف وبلهجة عربية مكسّرة:

- السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، بسم الله الرحمن الرحيم.. وبدأ يقرأ سورة الفاتحة حتى ختمها ثم أعاد المكريفون إلى الشيخ بابتسامة لطيفة طالباً منه الاستئذان بالانصراف..

استوقفه الشيخ محمود وسأله عن اسمه ولماذا فعل هذا الفعل؟؟!!

أجاب الشاب الأسمر ووجهه يُشرق نوراً ونضارة:

- أنا محمد من أمريكا.. مسلم جديد.. أسلمت منذ مدة، وقرأت كتاباً مترجماً عن الإسلام وتبليغه للناس، وقرأت حديثاً عن الرسول (صلى الله عليه وسلم) أنه قال: "بلغوا عني ولو آية".. وأنا يا شيخي لا أحفظ إلا سورة الفاتحة.. فأردت أن أبلغها للناس كما أمرني رسولي صلى الله عليه وسلم.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2014                    

www.al-fateh.net