العدد 282 - 15/12/2014

ـ

ـ

ـ

 

الامتحان.. وما أدراك ما الامتحان..

الامتحان هو الفيصل في حياتنا بشكل عام، وليس الامتحان للطلاب فقط..

فهناك امتحان نقدمه في الدنيا، وننال درجته في الآخرة..

وامتحان آخر وآخر..

وهكذا في كل أمور حياتنا..

لذا علينا أن نعيش الحاضر بكامل تفكيرنا وجهدنا، وألا ننظر إلى خلفنا..

فإذا لم يحالفنا الحظ في السابق، ولم ننل درجات كافية، أو فشلنا ولم ننجح فلا يعني هذا أن ننظر إلى هذا الفشل على أنه نهاية الطريق..

بل لنركز في هذه اللحظات التي نعيشها، أي نعوّد تفكيرنا وعقلنا على التركيز في النقطة التي أمامنا..

فإذا فكرنا في الماضي الفاشل، أو في المستقبل المبهم، سنعيش حالة من القلق والارتباك، فلا نعلم حينئذ ماذا نريد وإلى أي جهة نسير إليها..

وقد ننجح في الامتحان ولكن تفكيرنا في الماضي والمستقبل سيقضي على فرحتنا بالنجاح..

وأفضل طريقة للتخلص من هذا التشتت هو، أن تكتب على ورقة كبيرة بيضاء كل ما تمتلكه في هذه الدنيا، مهما كان ما تمتلكه صغيراً، وسترى أنك تملك الكثير الكثير ولكنك كنت مشتت الذهن فلم تنتبه إليها..

وعلق هذه الورقة أمامك حتى تشعر بالسعادة والإنجاز في حياتك..

وستتقدم للامتحان بذهن صافٍ، وعقل متفتّح محب للدراسة، بعيد عن التفكير بالفشل..




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2014                    

www.al-fateh.net