العدد 286 - 15/02/2015

ـ

ـ

ـ

 

أرسلوا لنا مشاركاتكم من خلال بريدنا الإلكتروني 

[email protected]

أهمية الشجرة

بمناسبة اليوم الأخضر 3/2/2015

أنا صديقتكم : خديجة عبد المجيد عامر في الصف الثامن بمدرسة الإمارات الخاصة بأبو ظبي أرسل لكم هذا المقال بمناسبة اليوم الأخضر متمنية من الله أن ينال إعجابكم

بهدف زيادة عدد الأشجار والمساحات الخضراء قمت بكتابة هذا المقال موقنة بأهميتها وعظمتها في حياتنا حتى ننشر الوعي البيئي بالزراعة وعدم قطع الأشجار واستبدالها بالمصانع التي تقتل وتدمر حياة الإنسان على الأرض.

ارتبطت حياة الإنسان على الأرض منذ بدء الخليقة بالشجرة وقد ذكر وصف الشجرة و علاقتها بالإنسان في كثير من المدونات القديمة والمؤلفات التراثية والكتب العلمية . وصفها الخالق سبحانه وتعالى بالكلمة الطيبة فقال أصلها ثابت

 وفرعها في السماء .‏

تلعب دورا هائلا في المحافظ على البيئة وحمايتها من التلوث حيث أن قلة عددها في أي منطقة يؤدي إلى خلل في التوازن البيئي في تلك المنطقة ومن تلك الظواهر:

- تقلل التلوث حيث تعمل النباتات على زيادة الأكسجين في الجو الذي هو بداية السلسلة الغذائية لجميع الكائنات الحية من خلال عملية التمثيل الضوئي وامتصاص غاز ثاني أكسيد الكربون الذي يعتبر من أهم مسببات التلوث ‏ .

- تلطف الجو عن طريق عملية النتح وتحسين المناخ فوجود النبات والأشجار في مكان يؤدي إلى خفض درجات الحرارة خاصة في فصل الصيف .

 

إيقاف زحف الرمال والحد من ظاهرة التصحر‏

-     حماية التربة والحد من مشكلة تعرية التربة وإنجرافها بفعل عوامل التعرية كالرياح والمياه القوية‏.

-     تعتبر ملجا لعشرات الانواع من الحيوانات الضرورية من لبونات وزواحف وطيور

-     تسهم في تحسين نوع حياة سكان المدن الذين ينتقلون إليها بحثا عن الراحة والاحتكاك بالطبيعة للتمتع بالمناظر الجميلة وذلك لأن لغرس الأشجار أهمية بالغة في حياة الفرد والمجتمعات مما يعطي المنظر الجميل و يخدم البيئة الاجتماعية إما بالثمر أو الخشب . ‏

وبعد تعرفنا على بعض الفوائد القليلة للشجرة علينا يا أصدقائي احترام اليوم الأخضر والاحتفال به‏ و عدم إهمال التربة الزراعية والاستفادة منها قدر الإمكان‏ فعدم قطع الأشجار أو حرقها أو استبدالها بالمباني والمصانع الملوثة للبيئة التي تمثل كل ما يحيط بنا .

أهم خطوات أسلوب الحياة الصحية

السلام عليكم و رحمه الله و بركاته

أقدم لكم موضوع في غاية الأهمية لجميع شرائح المجتمع يتضمن أهم خطوات أسلوب الحياة الصحية السليمة الذي يقودنا لنتائج إيجابيه مرضيه نحو حياه أفضل بإذن الله تعالي

صديقتكم: دانيه اسماعيل المصري

فلسطين- غزه - الجامعه الاسلاميه

الخطوات:

- أبدأ بتغيير نفسك

- تناول الطعام الطازج

- مارس رياضتك المفضلة

- ساهم في التغيير والتطوير

- تعلم كيف تضحك

- اتبع نظام غذائي سليم متزن

- ابتعد عن كل شيء سلبي وعن وسائل الإحباط سواء أكانت في شكل أفكار أو أشخاص

- اشرب الكثير من الماء

- كن مثابرا لا ينتابك الإحباط من النتائج البطيئة

- ابدأ بتغيير أفكارك فانظر إلى الحياة الصحية علي أنها ليست حرمان من الأشياء التي تحبها و انظر إلى هذا التغيير علي أنه مغامرة تقوم بها و تريد اكتشاف نتائجها

وفي النهاية نجد أن الالتزام بالقانون الطبيعي للصحة الذي أساسه الاعتدال في كل شيء هو ابسط و أسهل الطرق إلى الوقاية والصحة الآمنة..

اللغة العربية

السلام عليكم

أنا الطالب محمد ماهر الحواري

في الصف السابع

بمناسبة أسبوع اللغة العربية أود المشاركة بهذا الموضوع و أتمنى أن ينال على إعجابكم

اللغة العربية هي لغة القرآن الكريم ومعجزة الله الكبرى في كتابه المجيد، ولقد لقد حمل العرب الإسلام إلى العالم، وحملوا معه لغة القرآن العربية واستعربت شعوب غرب آسيا وشمال إفريقية بالإسلام فتركت لغاتها الأولى وآثرت لغة القرآن، أي أن حبهم للإسلام هو الذي عربهم، فهجروا ديناً إلى دين، وتركوا لغة إلى أخرى.

كم هي جميلة لغتنا العربية، لقد ميزنا حينما جعل لغتنا هي لغة أفضل الكتب على الإطلاق كتاب الله المحكم، القرآن، ولكن الزمان تبدل وتغير وبدل من تدرك الشعوب أهمية ومكانة هذه اللغة العظيمة أهملوها بل أدخلوا عليها لغات أخرى فباتت اللغة مشوهة.

• اللغة العربية أم للغات الأخرى:

تعتبر اللغة العربية واحدة من أقدم اللغات التي ما زالت تتمتع بخصائصها من ألفاظ وتراكيب وصرف ونحو وأدب وخيال، مع الاستطاعة في التعبير عن مدارك العلم المختلفة. ونظراً لتمام القاموس العربي وكمال الصرف والنحو فإنها تعد أمّ مجموعة من اللغات تعرف باللغات الأعرابية أي التي نشأت في شبه جزيرة العرب ، أو العربيات من حميرية وبابلية وآرامية وعبرية وحبشية، أو الساميات في الاصطلاح الغربي وهو مصطلح عنصري يعود إلى أبناء نوح الثلاثة : سام وحام ويافث.

وكانت هناك مجموعة من التحديات تواجه اللغة العربية، منها:

- استبدال العامية بالفصحى .

- تطوير الفصحى حتى تقترب من العامية .

- الهجوم على الحروف العربية والدعوة إلى استعمال الحروف اللاتينية .

- إسقاط الإعراب في الكتابة والنطق .

- الدعوة إلى إغراق العربية في سيل من الألفاظ الأجنبية .

- محاولة تطبيق مناهج اللغات الأوروبية على اللغة العربية ودراسة اللهجات والعامية.

ما هو دورنا في الحفاظ على هذه اللغة الثمينة؟

دورنا يتمثل في:

1. يجب علينا أن نقوم بخدمة هذه اللغة، ووتيسير أمر تعلمها للمسلمين وغير المسلمين وذلك بأن تقوم الحكومات الإسلامية والهيئات والمؤسسات الخيرية والتعليمية والدعوية بافتتاح المدارس والمراكز والمعاهد في مختلف بلاد العالم ، وبخاصة البلاد الإسلامية من أجل نشر لغة القرآن وتقريبها إلى نفوس وقلوب وعقول المسلمين.

2. استخدام اللغة العربية في كافة أحاديثنا مع بعضنا البعض وفي مراسلاتنا.

لغتي عليـا اللغـاتِ *** قد سمتْ  كالكوكبِ

جرسـها بين اللغاتِ *** كرنيــن الذهـبِ

قد غدت أخت الخلودِ *** بالكــلام الطيّـبِ

لغتي العربية

بمناسبة أسبوع اللغة العربية

الطالب إبراهيم ماهر الحواري

الصف الثاني - دولة الإمارات العربية المتحدة

بستان جميل مترامي الأطراف متنوع الثمار .. فمن روضة الأدب بشعره ونثره .. إلى دوحة البلاغة بأسرارها وإعجازها.. ومن حديقة النحو النضرة بظلال أشجارها المزدهرة .. إلى دوحة الصرف البهية بأوزانها وتصريفاتها الندية .. ولا ننسى الخط وفنونه والإملاء وشجونه ..

بستان العربية .. بستان جميل .. يستحق منا

أن نطوف في أرجائه .. ونرتوي من مائه ..

نشتم عبق أزهاره ..ونقطف من ثماره ..

علنا نرد جزءا من عطائه اللامحدود لنا ..

بمناسبة أسبوع اللغة العربية

مع تحيات الطالب عبد الله ماهر الحواري

الصف الخامس

اللغة العربية هي مفتاح نهضة الأمم , وهي اللسان الذي يفعل ما لا تفعله اليد , هي رقيّ واعتزاز , هي سحابة همم

هي عزّة الأمجاد, هي عبارة الأحفاد , هي منهل الأمجاد , ومقصد الحسّاد ..

كُرمت بكتابٍ أعلى شأنها , رفع قدرها , ثبَّت أركانها وحماها , كتبَ لها الرِّفعة , فما قبل العجم ما كان كثر النقاد والأحقاد في حقلها , ودُمّرت كل بذرة في أحضانها بسفاهة ..

حوصرت وقيّدت , لكن لازالت تملك السيادة .

فلنحافظ على لغتنا لغة القرآن الكريم

الاحتفال بلغة الضاد

بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية

بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية أرسل لكم مقالي هذا وأتمنى أن ينال إعجابكم

كتابة الطالبة : خديجة عبد المجيد

من مدرسة الإمارات الخاصة بأبوظبي

في يوم اللغة العربية العالمي ....كيف نعبّر عن عشقنا للغة العربية ؟

لا أحد يعشق لغته كما يفعل العرب ! لكنّ هذا العشق لا يصاحبها دوماَ ، للأسف ، إذا كيف نعبّر عن عشقنا هذا ؟ الإجابة سهلة ، إنها فقط تكمن في ممارسة كافية للتعبير عنه. أن نتكلم بلغتنا العربية باعتزاز ومن دون استصغار للغتنا وذواتنا وهويتنا ، هذا هو أكبر عمل وأقوى فعل يمكن أن نقوم به لخدمة اللغة العربية. ما سوى ذلك من أعمال وأقوال وجهود وبحوث ، هي كلها خدمات مكمّلة للفعل الأساسي الذي هو أن نتكلم بها .

فالمدخل الحقيقي والفعال لرفع مكانة اللغة العربية هو ليس في كثرة مديحها ... بل في كثرة استخدامها .

-     هناك طرق كثيرة للتعبير عن الانتماء والهوية ، من أهم هذه الطرق : اللغة .

-     وهناك سبل كثيرة للإفصاح عن المشاعر والشعائر، من أهم هذه السبل : اللغة.

-     وهناك معايير كثيرة لقياس صعود وهبوط الحضارات ، وبروز واندساس الثقافات ، من أهم هذه المعايير : اللغة.

واللغة قد تموت... عندما يصيبها الهزال والضعف ، إما بسبب عدم تغذيتها أو بسبب تركها مقعدة وخاملة في مكان مغلق ، لا تخرج إلى الهواء الطلق أو تخالط الناس أو تتفاعل مع جوانب الحياة ، فتموت مهملة كما تموت العجائز في دور المسنين يمكننا القول بأن اللغات تنقرض أيضاً مثلما تنقرض الحيوانات .

لماذا تنقرض الحيوانات ؟ بالطبع لعجز وضعف فيها عن مواصلة الحياة بكفاءة .

هل تنقرض اللغات أيضاً لنفس العلة ؟

مؤكد، فاللغة عندما تعجز أو تضعف ، لعجز أهلها أو فنائهم ، فإنها تفنى بالمثل .

حسناً  يا أصدقائي في النهاية عليكم أن تطمئنوا لن تنقرض اللغة العربية لأن الله عز وجل قد ضمن حفظها بحفظ القرآن الكريم. لكن هذا الوعد الرباني لا يشمل ضمانة عدم تهميش اللغة العربية إذا أهملها أهلها العرب من المسلمين وغير المسلمين .

إذا كيف نحفظ لغتنا العربية من التهميش؟

بشيء واحد فقط ، أكرره مرة أخرى وأنهي به مقالي المتواضع ، هو بكل بساطة: أن نتكلمها ، ونتباهى بذلك ، لا أن نتباهى بالحديث بغيرها.

صوت صفير البلبل

أنا الطالبة تالة سهيل عادل أحمد من الصف السابع من مدرسة النهضة الوطنية للبنات - أبوظبي، أقدم لكم قصة قصيدة صوت صفير البلبل للأصمعي ، أرجو أن تستمعوا بالقصة و القصيدة و تستشعروا كم هي رائعة لغتنا العربية و ما تزخر به من مواطن الجمال.

كان الخليفة العباسي أبو جعفر المنصور يضيق على الشعراء فهو كان يحفظ القصيدة من أول مرة يسمعها فيها فكان يدعي بأنه سمعها من قبل فبعد أن ينتهي الشاعر من قول القصيدة يقوم الأمير بسرد القصيدة إليه و كان لديه غلام يحفظ القصيدة بعد أن يسمعها مرتين فكان يأتي به ليسردها بعد أن يقولها الشاعر و من ثم الخليفة و كان لديه جارية تحفظ القصيدة من المرة الثالثة فيأتي بها لتسردها بعد الغلام ليؤكد للشاعر بأن القصيدة قد قيلت من قبل و هي في الواقع من تأليفه و كان يعمل هذا مع كل الشعراء فأصيب الشعراء بالخيبة و الإحباط خاصة أن الخليفة كان قد وضع مكافأة للقصيدة التي لا يستطيع سردها وزن ما كتبت عليه ذهبا فسمع الأصمعي بذلك فقال : إن بالأمر مكر . فأعد قصيدة منوعة الكلمات وغريبة المعاني و لبس لبس الأعراب و تنكر حيث أنه كان معروفاً لدى الأمير فدخل على الأمير وقال : إن لدي قصيدة أود أن ألقيها عليك و لا أعتقد أنك سمعتها من قبل. فقال له الأمير هات ما عندك ، فألقى عليه القصيدة التالية :

صــوت صـفير الـبلبل      هـيـج  قـلـبي iiالـثمل
الـمـاء والـزهـر iiمـعا      مـع زهـرِ لـحظِ الـمٌقَل
و  أنـت يـا سـيدَ iiلـي      وسـيـدي ومـولي iiلـي
فـكـم فـكـم iiتـيـمني      غُــزَيـلٌ  iiعـقـيـقَلي
قـطَّـفتَه  مــن وجـنَةٍ      مــن لـثم ورد iiالـخجل
فـــقــال لا لا لا لا iiلا      وقــد غــدا iiمـهرولي
والـخُـوذ مـالت iiطـربا      مـن  فـعل هـذا iiالرجلي
فـولـولـت iiوولـولـت      ولـي ولـي يـا ويل iiلي
فـقـلـت  لا iiتـولـولي      وبـيـني الـلـؤلؤ iiلـي
قـالـت لـه حـين iiكـذا      انـهـض وجـد iiبـالنقل
وفـتـيـة iiسـقـونـني      قـهـيوة  كـالعسل iiلـي
شـمـمـتها iiبـأنـفـفي      أزكــى مــن iiالـقرنفل
فـي  وسـط بستان iiحلي      بـالزهر  والـسرور iiلـي
والـعود  دنـدن دنـا iiلي      والـطبل طـبطب طب iiلي
طـب  طبطب طب iiطبطب      طب طبطب طبطب طب لي
والسقف سق سق سق iiلي      والـرقص قـد طـاب iiلي
شـوى شـوى وشـاهش      عـلـى ورق iiسـفـرجل
وغـرد الـقمري iiيـصيح      مــلـل فــي iiمـلـلي
ولــو  تـرانـي iiراكـبا      عـلـى  حـمـار iiاهـزل
يـمـشي عـلـى iiثـلاثة      كـمـشـية  iiالـعـرنجل
والـناس  تـرجم جـملي      فـي الـسوق iiبـالقلقللي
والـكـل  كـعكع iiكـعِكَع      خـلـفي ومـن حـويللي
لـكـن مـشـيت iiهـاربا      مــن خـشية iiالـعقنقلي
إلـــى لـقـاء iiمـلـك      مــعـظـم  iiمـبـجـل
يـأمـر لــي iiبـخـلعة      حـمـراء كـالدم iiدمـلي
أجــر  فـيـها iiمـاشيا      مــبـغـددا iiلـلـذيـلي
انـا  الأديـب الألمعي iiمن      حــي ارض iiالـمـوصل
نـظمت  قـطعا iiزخـرفت      يـعجز عـنها الأدب iiلـي
أقــول فــي iiمـطلعها      صــوت صـفير الـبلبل

حينها أسقط في يد الأمير فقال : يا غلام يا جارية . قالوا : لم نسمع بها من قبل يا مولاي. فقال الأمير : أحضر ما كتبتها عليه فنزنه و نعطيك وزنه ذهباً. قال : ورثت عمود رخام من أبي و قد كتبتها عليه ، لا يحمله إلا عشرة من الجند. فأحضروه فوزن الصندوق كله. فقال الوزير : يا أمير المؤمنين ما أظنه إلا الأصمعي . فقال الأمير : أمط لثامك يا أعرابي. فأزال الأعرابي لثامه فإذا به الأصمعي. فقال الأمير : أتفعل ذلك بأمير المؤمنين يا أصمعي؟! قال : يا أمير المؤمنين قد قطعت رزق الشعراء بفعلك هذا. قال الأمير : أعد المال يا أصمعي . قال : لا أعيده. قال الأمير : أعده . قال الأصمعي : بشرط . قال الأمير : فما هو ؟ قال : أن تعطي الشعراء على نقلهم و مقولهم . قال الأمير : لك ما تريد .

لغتنا العربية

السلام عليكم و رحمة الله

أنا الصديق محمد سهيل عادل أحمد من الصف العاشر من مدرسة النهضة الوطنية للبنين - أبوظبي- أقدم لكم موضوعا عن اللغة العربية بمناسبة احتفال قسم اللغة  العربية بمدرستي بأسبوع اللغة العربية و الذي يصادف هذا الأسبوع.

اللغة العربية هي أكثر اللغات تحدثا ضمن مجموعة اللغات السامية، و إحدى أكثر اللغات انتشارا في العالم، يتحدثها أكثر من 422 مليون نسمة ، و اللغة العربية من أغزر اللغات من حيث المادة اللغوية، و اللغة العربية هي لغة القرآن الكريم و معجزة الله الكبرى في كتابه المجيد، و تعتبر اللغة العربية واحدة من أقدم اللغات التي مازالت تتمتع بخصائصها من ألفاظ و تراكيب و صرف و نحو و أدب و خيال.

كم هي جميلة لغتنا العربية التي ميزنا الله بها حينما جعل لغتنا  هي لغة أفضل الكتب على الإطلاق كتاب الله المحكم، القرآن الكريم، و لكن الزمان تبدل و تغير و بدلا من أن تدرك الشعوب أهمية  ومكانة هذه اللغة العظيمة أهملوها بل أدخلوا عليها لغات أخرى فباتت اللغة مشوهة.

و كانت هناك مجموعة من التحديات تواجه اللغة العربية ، منها:

1- استبدال العامية بالفصحى.

2- الهجوم على الحروف العربية و الدعوة إلى استعمال الحروف اللاتينية.

3- إسقاط الإعراب في الكتابة و النطق.

4- الدعوة إلى إغراق العربية في سيل من الألفاظ الأجنبية.

5- محاولة تطبيق مناهج اللغات الأوروبية على اللغة العربية و دراسة اللهجات العامية.

ما هو دورنا في الحفاظ على اللغة العربية؟

1- يجب علينا أن نقوم بخدمة هذه اللغة و تيسير أمر تعلمها للمسلمين و غير المسلمين من أجل نشر لغة القرآن وتقريبها إلى نفوس و قلوب و عقول المسلمين.

2- استخدام اللغة العربية في كافة أحاديثنا مع بعضنا البعض و في مراسلاتنا.

3- إثراء المكتبات العامة بالمؤلفات و الكتب العربية للناطقين بالعربية و لغير الناطقين بها.

4- تشجيع الطلاب على القراءة و التحدث باللغة العربية و رفض كل محاولات الحضارة الغربية التي تسعى لطمس اللغة العربية بإحلال اللغات الأجنبية لتصبح لغة الحوار و التعلم في مدارسنا و لتحل محل  اللغة العربية.

فلغتنا العربية هي هويتنا فهي ماضينا و حاضرنا و مستقبلنا، و علينا أن نسعى جاهدين للحفاظ عليها لتظل شامخة على مر الأزمان.

من روائع الأدب العربي

قصة الأصمعي مع الأعرابي

من أروع القصص التي تدل على عظيمِ اللغة العربية:

يروي الأصمعيُّ أنه مرة كان يحضر مؤبدة غداء، وكان بجانبه أعرابي يأكل بشراهة، نظر إليه الأصمعيُّ بتعجب واحتقار، وقال له:

كأنك أثْلَةٌ فِي أرضِ هَشٍِِِِِِّ // أتاها وابلٌ مِن بعد رشٍّ

فنظر إليه الأعرابي، فقال:

كأنك بَعْرَة فِي اسْت كبشٍ // مُدَلاَّتٌ وذاك الكبشُ يمشِي

فغضب الأصمعيُّ وقال للأعرابي ..... أتقول الشعر ؟

فقال الأعرابي: كيف لا أقول الشعر وأنا أمه وأبوه،

قال الأصمعي: ففكرت في أصعب قافية في الشعر،

فوجدت أنها الواوُ الساكنةُ، المفتوحُ ما قبلها،

فقال الأصمعي ائتني ببيت آخره واو ساكنة مفتوح ما قبلها

فقال الأعرابي :

قوم بنجد عهدتهم // سقاهم الله من النوّ

فقال الأصمعي نَوْ ماذا؟

فقال الأعرابي :

نَوْ تلألأ في دُجَى // ليلة مظلمة حالكةِ لَو ؟ ( النو = القمر)

رد الأصمعي: لَوْ ماذا ؟ (يريد أن يعجِّزه)

فقال : لو سار فيها فارسٌ لانثنى // على بساط الأرض مُنْطَوْ ( منطو = سريع)

فقال الاصمعي : مُنْطَوْ ماذا؟

فقال الأعرابي:

منطو كشح هضم الحشا // كالباز قد انقضُ من الجو

قال الأصمعي : جَوْ ماذا ؟

فقال : جو السما والريح تعلوا // قد شم ريح الأرض فاعلَوْ

قال الأصمعي : فاعلو ماذا ؟

فقال : فاعلَوْ لمّا عِيل من صبره // فصار نحو القوم ينعَوْ

قال الأصمعي : ينعو ماذا ؟

فقال الأعرابي : ينعو رجالا للثنا // شرعتا كفيت مالاقو ولاقَوْ

فقال الأصمعي: ما لاقو؟

فقال الأعرابي:

إن كنت لاتفهم ما قلته // فأنت عندي رجل بَوْ

قال الأصمعي : ما البو؟

فقال الأعرابي:

البَوُّ ِسلخٌ قد كسى جلده // بألف قرنان تقوم أوْ

(البو = أحشاء الدابة بعد سلخها أعزكم الله)

رد الأصمعي : أو ماذا يا أعرابي ؟

فقال الأعرابي:

أوْ أضرب الرأس بصوانة // تقول في ضربتها قَوْ

قال الأصمعي فخشيت أن أقول له قَوْ ماذا فيضربني بالصوانة ( الصحن)

 

- أبيات كل حروفها بدون تنقيط :

الحمد لله الصمـد     حال السرور والكمد

الله لا اله إلا الله     مــولاك الأحـــد

أول كل أول أصل     الأصــول والعمـد

الحول والطول له     لا درع إلا مـا سرد

 

-     أبيات تقرأ طرديا وعكسيا بدون تغيير:

قمر يفرط عمدا مشرق رش     مـاء دمع  طرف يرمـق

قد حلا كـاذب وعـد تابـع     لعبا تدعـو بذاك الحـدق

قبس يدعو ـسناه إن جفـا     فجناه إنـس وعد يسـبق

قر في إلـف نداهـا قلبـه     بلقاهـا دنـف  لا يفـرق

 

- بيتا مدح يصيران هجاء بقراءة كل بيت عكسيا:

باهي المراحم لابس     كرمـا قدير مسـند

بـاب لكـل مؤمـل     غنم  لعمرك مـرفد

إذا عكسنا حروف ترتيب كل بيت:

دنـس مريد قامـر     كسب المحارم لايهاب

دفـر مكـر معلـم     نغـل مؤمـل كل باب




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2015                    

www.al-fateh.net