العدد 299 - 01/09/2015

ـ

ـ

ـ

 

صحابية جليلة.. أسلمت بمكة المكرمة قديماً قبل دخول رسول الله صلى الله عليه وسلم دار الأرقم، وبايعت الرسول الكريم على السمع والطاعة.

كانت رملة بنت أبي عوف وزوجها الصحابي الجليل المطلب بن أزهر من السابقين الأولين في الإسلام ومن أوائل المهاجرين.

هاجرت رملة بنت أبي عوف إلى أرض الحبشة الهجرة الثانية مع زوجها المطلب بن أزهر بن عوف، وولدت له هناك ولدها عبد الله بن المطلب، فكان ولدها أول من ورث أباه في الإسلام .

في أرض الحبشة مات زوجها مهاجراً.

لم يذكر التاريخ وفاتها.. رضي الله عنها وأرضاها.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2015                    

www.al-fateh.net