العدد 300 - 15/09/2015

ـ

ـ

ـ

 

السلام عليكم أحبتي الغالين.. شهيدنا اليوم شاب عرف أن الإقدام لا يقدم أجلاً ولا يؤخره، والجنة عروس ومهرها النفوس، إنه المجاهد البطل أحمد سعدة من مواليد مخيم المغازي للاجئين وسط قطاع غزة العزة في 4/8/1989م.

درس بطلنا الابتدائية والإعدادية بمدارس وكالة الغوث "الأونروا" بالمخيم، والثانوية بمدرسة المنفلوطي بمدينة دير البلح، ولم يكمل تعليمه الجامعي إذ اصطفاه الله شهيداً في معركة العصف المأكول.

عرف عن شهيدنا خلقه الهادئ وابتسامته المشرقة، وكان باراً بوالديه محباً لإخوته، متواضعاً، مزوحاً، ملتزماً بمسجد المغازي الكبير يصلي فيه الأوقات الخمسة جماعة ويحفظ القرآن الكريم.

التحق بطلنا بكتائب القسام عام 2008 وكان شديد الالتزام بالسمع والطاعة لأميره وقيادته العسكرية وما يطلب منه من مهام وتكليفات عسكرية، وحصل على العديد من الدورات العسكرية منها: دورة مستجدين، دورة مشاة، دورة مدفعية، دورة قنص.. وقام بالعديد من المهام الجهادية أبرزها: المشاركة في الرباط على ثغور المخيم والكمائن المتقدمة، المشاركة بعملية اقتحام موقع أبو مطيبق العسكري، إطلاق الصواريخ وقذائف الهاون، حفر الأنفاق القسامية والتجهيز لقتال الاحتلال.

عرس الشهادة

يوم 19/7/2014م، مع اشتداد الهجمة الشرسة لقوات الاحتلال الغاشم على قطاع غزة الصامد بمعركة "العصف المأكول" كان بطلنا على موعد مع عملية جهادية بطولية بموقع أبو مطيبق العسكري شرق المحافظة الوسطى، حيث تقدم 12 من مجاهدي القسام ومعهم بطلنا خلف صفوف العدو ونفذوا عملية بطولية هزت أركان العدو هزاً وأوقعوا فيهم القتلى والجرحى من مسافة صفر، وعاد 11 مجاهد سالماً إلى مواقعهم، وكتب الله الشهادة لبطلنا لينال الحسنيين معاً: نصر واستشهاد في شهر رمضان المبارك شهر الفتوحات والانتصارات..

إلى جنان الخلد أيها الشهيد البطل وجمعنا الله بكم في عليين بإذنه تعالى.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2015                    

www.al-fateh.net