العدد 301 - 01/10/2015

ـ

ـ

ـ

 

لكل فرد منا شخصيته المستقلة عن غيره، قد تكون هذه الشخصية محبوبة من الناس مقبولة عندهم، وقد تكون غير مرغوبة منفّرة للآخرين.

وهذا يعتمد على تصرفات الشخص نفسه.

فإذا كان الشخص متواضعاً كريماً معطاء خدوماً يعطي بلا مقابل..

أو قد يكون الشخص قيادياً مؤثّراً في الآخرين، يمتلك صفات القياديين، يحتكّ مع الناس بطريقة لبقة محببة..

أو قد يكون الشخص اجتماعياً، يحب الاندماج مع الآخرين، يزورهم ويزورونه.

أو قد يكون الشخص متسامحاً، يعمل الخير حتى مع أشخاص قد أساؤوا له.

حينئذ يكون هذا الشخص محبوباً قريباً من الناس.

أما إذا كان الشخص عدوانياً حقوداً بخيلاً، يأخذ ولا يعطي، ناقداً لكل من حوله.

حينئذ سيكون هذا الشخص بعيداً عن قلوب الآخرين وحتى بعيداً عن حياتهم.

لأن الإنسان بطبعه يحب الشخصية الإيجابية المعطاءة غير اللوّامة، المتسامحة المتوازنة في تصرفاتها.

لنكن دائماً هذا الشخص الإيجابي المحبوب من الناس القريب منهم.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2015                    

www.al-fateh.net