العدد 305 - 01/12/2015

ـ

ـ

ـ

 

 

جدتي

لا أحب الذهاب إلى المدرسة، مع أنني الآن في الصف السابع، وأهلي يجبرونني على الذهاب إلى المدرسة.

أنس

حبيبي أنس..

ما تعاني منه من رفضك الذهاب إلى المدرسة، يعاني منه بعض الطلبة، حتى أنهم يصلون إلى مرحلة الانقطاع التام عن المدرسة، والبحث عن عمل كبديل عن المدرسة.

فإذا كنت تعاني صباحاً وقبل ذهابك إلى المدرسة بالغثيان وآلام في البطن والقلق والخوف من المجهول والاكتئاب، فهذا يعني أنك:

- قد تعرضت للضرب من بعض طلاب المدرسة، وهذا كثيراً ما يتعرض له بعض الطلبة، وهذا أمر طبيعي، ولا يستوجب النفور من المدرسة.

- أو قد تعرضت لكلام جارح من بعض الطلبة، فالمدرسة مكان واسع فيه الطالب ذو الأخلاق الجميلة، وأيضاً هناك طلبة ذوو أخلاق سيئة، ومن الحكمة الصبر على ذوي الأخلاق السيئة.

- أو تعرضت لانتقاد لاذع من مدرسك أو المشرف أو المدير.

- أو أنك لا تحب أن تتعب في الدراسة، وتحب الراحة والاسترخاء، بل وقد تفضل الأعمال المهنية مهما كانت مُتعبة.

- أو أنك لا تحب الاستيقاظ مبكراً، لأنك تسهر طويلاً، وتحب الاستيقاظ متأخراً.

لذا يا حبيبي حاول أن تبحث في هذه الأسباب حتى تجد الحلول المناسبة لك.

وأن تضع في حسبانك أن الدراسة سترفع من قيمتك في نظرك أنت، ومن ثم في نظر الآخرين.

وأن أي عمل ستعمل به مستقبلاً سيكون أفضل إذا كنت تحمل شهادة علمية.

وتذكر دائماً قول الشاعر:

العلم يرفع بيتاً لا عمـاد له    والجهل يهدم بيت العز والكرم

أحبائي أستقبل مشكلاتكم الخاصة لأناقشها معكم على البريد الإلكتروني التالي:

[email protected]




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2015                    

www.al-fateh.net