العدد 312 - 15/03/2016

ـ

ـ

ـ

 

أراد جحا أن يتسوق ويشتري بعض الأغراض التي يحتاجها، وبينما هو في السوق إذا برجل يأتيه من الخلف ويضربه كفاً شديداً على رقبته.. التفت جحا إليه وقبل أن يوبخه اعتذر الرجل بشدة قائلاً:

- آسف جداً – يا سيدي- ولكني ظننتك صديقي العزيز!!!

لم يقبل جحا العذر وأخذ ينهال على الرجل بالصراخ والتوبيخ، ولما علا الصياح بينهما اجتمع الناس حولهما وطلبوا منهما الذهاب إلى القاضي ليحكم بينهما.

دخل جحا وخصمه إلى القاضي، ولما سمع القاضي القصة غمز للرجل بعينه بمعنى: لا تقلق سأخلصك من هذه الورطة!! - وكان القاضي قريباً للرجل!!.

أصدر القاضي حكمه بأن يدفع الرجل لجحا مبلغ 20 ديناراً عقوبة على ضربه له، ولكن الرجل ادّعى بأن لا مال لديه الآن ليدفعه لجحا!!

غمز القاضي للرجل وهو يقول له:

- اذهب – أيها الرجل- وأحضر النقود وسينتظرك جحا عندي حتى تحضرها!!

رأى جحا القاضي وهو يغمز للرجل وفهم ما يدور في ذهن القاضي والرجل.. فانتظر قليلاً في مجلس القاضي، وعندما لم يحضر الرجل تقدّم جحا من القاضي وصفعه على رقبته صفعة قوية وهو يقول له:

- إذا جاء غريمي وأحضر الـ 20 ديناراً.. فخذها لك حلالاً طيباً لقاء صفعته لي!!!!




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2016                    

www.al-fateh.net