العدد 315 - 01/05/2016

ـ

ـ

ـ

 

أحبائي الصغار نتابع ضمن سلسلتنا المتواصلة الحديث عن الحيوانات سواء البرية أو البحرية أو الطيور التي خلقها الله سبحانه وتعالى وأعجز في خلقها، وسنتحدث هذه المرة عن طائر صغير الحجم وجميل إنه أبلق صحراوي.

أبلق صحراوي: ويسمى أيضاً أبلق الصحراء والحطيبي، وهو طائر مهاجر، من فصيلة صائدات الذباب، يعيش في المناطق الشبه الصحراوية والسبخات والكثبان الرملية في معظم مناطق أفرقيا وأسيا، يبلغ طوله 25سم، ووزنه 30غرام.

يتميز هذا الطائر برأسه الرمادي اللون، ووجنتاه السوداوان، وله عينيان صغيرتان سوداوان، ومنقار قصير مدبب ذو لون أسود، وجناحان يبلغ باعهما 30سم، وذيل طويل، وقائمتان نحيلتان تنتهيان بمخالب حادة تمكنه من الوقوف على الصخور وأغصان الشجر الصغيرة، وله صوت عال، كما أنه طائر اجتماعي يعيش ضمن سرب من الطيور تصل إلى الخمسين طيراً.

يتغذى طائرنا بشكل أساسي على النمل الأبيض، والديدان والخنافس، كما يتغذى على اللافقاريات مثل الحلزون والعناكب، بالإضافة إلى براعم الأشجار، وبعض أنواع الثمار، وهو لا يشرب الماء كثيراً.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2016                    

www.al-fateh.net