العدد 317 - 01/06/2016

ـ

ـ

ـ

 

أراد جحا أن يتاجر بالحديد، فاشترى كمية كبيرة من الحديد ووضعها أمانة عند أحد التجار ريثما يرتفع ثمنه. وبعد فترة سمع جحا بارتفاع ثمن الحديد في الأسواق.. فذهب إلى التاجر وطالبه بالأمانة، ولكن التاجر ردّ عليه بغضب:

- ألا تعلم – يا جحا- أن الحديد أكله الفأر!!!

نظر جحا إلى التاجر نظرة استغراب وقبل أن يتفوّه بكلمة أمسك التاجر بجحا وطرده من متجره شر طردة..

ذهب جحا إلى بيته غضبان مهموم البال وأخذ يفكر بطريقة يعيد بها الحديد إليه دون اللجوء للقضاء.

بعد عدة أيام وبينما جحا يمشي وحيداً وإذا به يرى ابن التاجر ذو الخمسة أعوام، فأمسك به وأخذه إلى بيته.

في صباح اليوم التالي وبينما جحا يهمّ بالخروج من بيته، رأى التاجر وهو يتلفت ويصرخ على ابنه مذعوراً، وعندما رآه أمسك به وسأله عن ابنه بتوسل!!؟

أجاب جحا بخبث: كنتُ ماراً بالسوق فسمعت زقزقة كثيرة وعندما استعلمت عن الأمر رأيت مجموعة من العصافير يحملون طفلاً صغيراً.. أظنه ولدك!!

ردّ التاجر بفزع واندهاش كبيرين: وهل العصافير تستطيع أن تحمل ولداً !!!!

رد عليه جحا: البلد التي تستطيع الفئران أن تأكل الحديد.. تستطيع الطيور أن تحمل الأطفال!!!!

ابتسم التاجر وهزّ برأسه وفهم ما يقصد جحا بكلامه.. فأجاب قائلاً:

- أعطني ولدي الصغير وسأردّ لك الحديد كاملاً !!!!!!




محرك بحث مجلة الفاتح

أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2016                    

www.al-fateh.net