العدد 318 - 15/06/2016

ـ

ـ

ـ

 

ها قد مرت الأيام سريعاً وانتهت العشرة الأولى من شهر رمضان المبارك، ولا يزال هناك بعض الفتيات اللواتي يتابعن المسلسلات الرمضانية باهتمام.

فنرى إحداهن تتابع المسلسل تلو المسلسل ، وبعد الانتهاء من المسلسل تتصل مع صديقتها وتناقشها في أحداث المسلسل ومن ثم تتوقع الأحداث التي تليها .

وإذا سألها إحداهن عن عباداتها وقراءتها للقرآن فتقول:

* ليس لدي الوقت الكافي لقراءة القرآن.

وحتى صلاة التراويح فإنها تصليها بشكل سريع ، أو حتى لا تصليها في بعض الأحيان ، لأن صلاة التراويح مع بداية المسلسل الذي تتابعه .

يا عزيزتي جميع المسلسلات ستعرض بعد رمضان ،و لكن شهر رمضان لا يأتي إلا مرة في كل عام.

وعباداتنا في رمضان إن خسرناها في رمضان نكون قد خسرنا الشيء الكثير.

فالحسنات في رمضان لها أجر مضاعف ، والعاقل من اغتنم هذه الأوقات الطيبة ، وجعلها في ميزان حسناته.

كما أن هذه المسلسلات تحمل كل ما هو مسيء لمعتقداتنا وديننا وأخلاقنا ، حتى بعض المسلسلات التاريخية فيها الكثير من الأحداث الكاذبة أو الأحداث التي تشوّه الشخصيات التاريخية، وتشوّه تاريخنا الجميل.

كما أن مساعدتك لوالدتك في تحضير طعام الفطور أفضل من هذه المسلسلات ، لأنك ستكسبين رضى والدتك وبالتالي رضى الله عنك ، فرضى الله من رضى الوالدين.

 

والآن عزيزتي إليك بعض العصائر اللذيذة كي تشربيها مع عائلتك عند الفطور:

عصير المانجا أو الجوافة أو الدراق

* فاكهة حسب الرغبة.

* سكر

* ليمونة

* اغسلي الفاكهة والليمونة جيداً ، وقطعيها قطعاً صغيرة.

* ضعي الفاكهة والليمونة بقشرها في الخلاط وضعي فوقها السكر ، ثم اخلطيها جيداً.

* أضيفي الماء فوقها ثم اخلطيها جيداً ، وتذوّقي طعمها بحيث يتناسب السكر مع الماء مع الفاكهة.

* ضعي هذا الخليط في المصفاة وصفّيها.

* ضعي في الإبريق مع إضافة مكعبات الثلج فوقها.

صياماً مقبولاً وإفطاراً هنيئاً..




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2016                    

www.al-fateh.net