العدد 322 - 15/08/2016

ـ

ـ

ـ

 

رضا سالم الصامت

النعناع من النباتات المعمرة ، وتظهر هذه النبتة في الأماكن التي فيها كميات وفيرة من المياه مثل : البحيرات والأنهار والسواقي.

النعناع الأسيوي نوع نباتي من جنس النعناع ، ويمكن الاستفادة من أوراق النعناع في كثير من الأكلات والمشروبات، بحيث يمكن شرب النعناع بإضافته إلى الشاي، ويشرب وحده ساخناً، ويمكن وضعه في السلطة، ومع العديد من المشروبات الباردة أيضاً .. كما يمكن الاستفادة من النعناع بوضعه كالتوابل في الطعام والسلطة.

أول ظهور للنعناع كان عند الإغريق والرومان، بحيث كانوا يضعون أكاليل من النعناع على رؤوسهم، ووضعوا النعناع في الأكل .. وكثر استعمال النعناع للعلاج الطبي في أوروبا.

وللنعناع العديد من الأسماء بحسب الدول الموجود فيها، وله أنواع كثيرة متعددة منها النعناع البري، النعناع الأسترالي، المائي، الأسيوي، الحساوي، المغربي، ومن أكثر أنواع النعناع جمالاً هو نعناع المدينة المنورة لما يحتويه من رائحة مميزة وطعم رائع. ويوجد في العديد من المناطق المختلفة في آسيا وأوروبا ..

يستخدم البشر منذ قديم الأزل النعناع في الطب، ومن بين أمثلة ذلك أن الإغريق كانوا يعتبروه عشبة طبية واستخدموه في الكثير من الوصفات لعلاج الأشخاص. وبعد التطور العلمي المذهل في مجال الطب الذي نعيشه الآن نلتفت من حين لآخر إلى دراسة طبية تظهر فوائد النعناع العديدة التي يمكن تلخيص أهمها في عشرة نقاط أساسية وهي كالتالي:

1-  أنه منشط للمخ والدورة الدموية والقلب إذا تم شربه بشكل منتظم كالشاي.

2- مهدئ للجهاز العصبي حيث تستخرج مادة من ورق النعناع ثبتت فاعليتها في تهدئة الجهاز العصبي، كما أنه يعمل علي تقوية الكبد والبنكرياس وعلاج تهيج القولون.

3- ملين للأمعاء والمعدة ومكافح لآفات الجهاز الهضمي وطارد للديدان والطفيليات والبكتيريا التي تصيب معدة الإنسان والدواجن علي حد سواء.

4- مفيد جداً في علاج المغص والإسهال، وله قدرة عالية على علاج مرض كرونز وهو الناتج عن التهاب القناة الهضمية والذي يسبب المغص والإسهال.

5- مخفف لخفقان القلب والضعف العام ومهدئ للأعصاب ومزيل للأرق. ويمكن استخدامه للقضاء علي الحموضة لكن بدون أن تضيف السكر .

6- يزيل روائح الفم الكريهة ويخفف من آلام الأسنان واللثة عند المضغ ومعالج لالتهاب الحنجرة عند الغرغرة ولذلك يدخل في تركيب أغلب معاجين الأسنان والمعقمات.

7- موسع للشعب الهوائية ولذلك ينصح باستخدامه لمن يعاني من الزكام من خلال وضع وريقات منه في الماء الساخن وشربه أو إضافة أوراقه للشاي الأخضر الصيني .

8- يعمل كمساعد على الهضم لذا ينصح باستخدامه بعد الوجبات بدلاً من الشاي لمن يعاني من مشاكل في الهضم كونه يساعد علي إفراز العصارات المعوية الهاضمة ويخفف من التشنجات المعوية.

9- مما هو خفي على الكثيرين ، أن النعناع أيضاً يدخل في حياتنا اليومية  في تركيب أغلب المراهم الطبية المستخدمة لعلاج الأمراض الجلدية، كما ثبت من خلال دراسة حديثة أنه يساعد علي تخفيف آلام الأقدام كالروماتيزم و ذلك بوضع أوراق النعناع الخضراء بوعاء فيه ماء ساخن وتغطيس القدمين فيه .

10- كما أن للنعناع استخداماته الواسعة في منتجات العناية بالشعر والبشرة وغيرها بالنسبة للنساء .

وللحصول على فوائد النعناع كاملة يرجى عدم غلي أوراق النعناع حتى لا تتطاير معظم فوائدها مع البخار، لذا ينصح بغلي الماء وصبه على النعناع وتغطيته لدقيقة أو أكثر قبل شربه.

كما ينصح عدم الإكثار من تناول النعناع بشكل مبالغ فيه ، إذ يؤدي إلى خطر جفاف الفم وفي بعض الحالات إلي القيء أو الاضطراب النفسي .

كما يمنع على النساء الحوامل وعلى الأطفال تناول النعناع بكميات كبيرة إلا  بعد استشارة الطبيب المختص خاصة في الأشهر الأولي بالنسبة للنسوة الحوامل وفي سن صغير بالنسبة للأطفال ، فقد يتسبب في بعض الحالات بإصابتهم بالقيء والأرق ...




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2016                    

www.al-fateh.net