العدد 325 - 01/10/2016

ـ

ـ

ـ

 

عالم جليل وداعية كبير من دعاة الإسلام والإصلاح، ولد بمدينة الموصل في العراق سنة 1943م.

شغل شيخنا الفاضل منصب رئيس جمعية الشبان المسلمين بالموصل، وهو عضو مجلس الشورى المركزي للحزب الإسلامي العراقي، وعضو رابطة علماء المسلمين، ونائب رئيس هيئة علماء المسلمين فرع الموصل، وعضو رابطة ومجلس علماء العراق، سافر إلى بلدان أفريقيا للدعوة والإرشاد ونشر الدين الإسلامي.

حصل الشيخ إبراهيم على إجازته العلمية من الشيخ العالم رشيد الخطيب (رحمه الله) ثم انتقل إلى بغداد وحصل على شهادة البكالوريوس، ثم عاد إلى الموصل وعمل خطيباً وإماماً بعدد من المساجد، ودرّس الكثير من علماء الموصل وطلابها، ومنح قسماً منهم الإجازات العلمية، ونشر الكثير من الكتب والدروس.

لشيخنا الكبير أكثر من 50 كتاباً في مختلف العلوم الإسلامية، وخطب ودروس لا تعد ولا تحصى، والكثير من المقالات والبحوث في المجلات والجرائد العراقية والعربية أهمها: أخلاقنا أو الدمار، الإسلام في أفريقيا الوسطى، رضينا بالإسلام ديناً، دراسة في مصطلح الحديث، تأملات في آيات القرآن، روائع إسلامية، الجهاد في التصور الإسلامي، السلسلة الذهبية للبراعم الإسلامية في السيرة النبوية، أصول الفقه الإسلامي، العمل والعمال، روائع وطرائف، يسألونك ليزدادوا إيماناً.

أمدّ الله بعمر شيخنا وداعيتنا الكبير الشيخ إبراهيم النعمة وجعله ذخراً للأمة الإسلامية جمعاء.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2016                    

www.al-fateh.net