العدد 327 - 01/11/2016

ـ

ـ

ـ

 

السلام عليكم أحبتي بناة المستقبل الزاهر.. شهيدنا اليوم شاب جعل جلّ وقته وجهده بخدمة الإسلام والمسلمين، إنه الشهيد المجاهد حازم عصفور من مواليد منطقة عبسان بمدينة خانيونس في 25/8/1987م.

درس مجاهدنا الابتدائية بمدرسة أبو نويرة الابتدائية والإعدادية بمدرسة بني سهيلا والثانوية بمدرسة المتنبي الثانوية ثم التحق بجامعة الأقصى تخصص صحافة وإعلام.

عُرف بطلنا بهدوئه وبلسانه العذب في الحديث وطيب الكلام والقلب، باراً بوالديه، خدوماً، وكان رياضياً يحب كرة القدم وتنس الطاولة ويتشارك في اللعب مع الجميع فكان اجتماعياً ولطيفاً مع الجميع .

التحق بطلنا بركب القسام بداية عام 2003 وكان من أوائل العاملين في كتائب القسام بمنطقته، فاعلاً في العمل الدعوي ونشيطاً جداً يشارك إخوانه كل نشاطاتهم ويحضر اللقاءات الدعوية والإيمانية، وهو من أهم العناصر الفاعلة جداً في زرع العبوات الناسفة للآليات الإسرائيلية، وله الفضل بعد الله في تفجير العديد من الآليات العسكرية الصهيونية والجيبات العسكرية، ولموقع سكنه المتقدم كان يعمل كراصد للعدو المحتل، وحصل على العديد من الدورات في مجال تخصص المشاة ودورة عسكرية متقدمة .

يوم الشهادة

في 17/10/2007 خرج بطلنا لصد الاجتياح الغاشم عن منطقته، وكان يتقدم القوات الصهيونية كأسد هصور، يناور ويضرب الدبابات القادمة إليه، وتمكنت إحدى الدبابات من تحديد مكانه وأطلقت عليه العديد من الأعيرة النارية لكنه ثبت في مكانه وقاتلهم ببسالة وشراسة منقطعة النظير، وإذا بدبابة صهيونية غادرة تطلق عليه قذيفة وتصيبه إصابة مباشرة ليرتقي شهيداً إلى ربه وينال ما تمنى..

إلى جنان الخلد أيها الشهيد البطل، وجمعنا الله بكم في عليين بإذنه تعالى.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2016                    

www.al-fateh.net