العدد 328 - 15/11/2016

ـ

ـ

ـ

 

أحد علماء الدين السنة، وأهم وأبرز مؤسسي حركة المقاومة الإسلامية حماس، وكان المفتي الأول وأول رئيس لمجلس شورى حماس، وكان في الحلقة الأولى التي خططت لمشروع حماس وكتب بيده رؤية لقضية فلسطين، وأستاذاً سابقاً بكلية الشريعة في الجامعة الأردنية في عمان.

ولد شيخنا الفاضل عام 1940م بـ قرية برقة التابعة لمحافظة نابلس بفلسطين، وهو من بيت علم، أخوه الدكتور محمد سليمان الأشقر أحد علماء أصول الفقه.

خرج شيخنا من فلسطين وهو ابن ثلاث عشرة سنة إلى المدينة المنورة وأكمل دراسته الثانوية هناك، ومن ثم تابع دراسته الجامعية بجامعة الإمام في الرياض، وحصل على البكالوريوس في الشريعة، وعمل أمين مكتبة في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، ثم ذهب إلى الكويت ودرس الماجستير والدكتوراه بجامعة الأزهر، وعمل مدرساً بكلية الشريعة بجامعة الكويت حتى عام 1990م، ثم ذهب إلى الأردن وعيّن أستاذاً بكلية الشريعة بالجامعة الأردنية ثم عميداً بكلية الشريعة بجامعة الزرقاء، ثم تفرغ للبحث والكتابة، وأصدر عدداً جيداً من الكتب والأبحاث العلمية.

لشيخنا الكبير مؤلَفات كثيرة أهمها: مقاصد المكلفين فيما يتعبد به رب العالمين، أصل الاعتقاد، أسماء الله وصفاته في ضوء اعتقاد أهل السنة والجماعة، الصيام في ضوء الكتاب والسنة، جولةٌ في رياض العلماء وأحداث الحياة، سلسلة العقيدة في ضوء الكتاب والسنة وتشمل العديد من الكتب.

وفاته

توفي عالِمنا الكبير في العاصمة الأردنية عمان يوم الجمعة 10/8/2012 بعد معاناة مع المرض عن عمر يناهز 72 عاماً.

رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته..




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2016                    

www.al-fateh.net