العدد 333 - 01/02/2017

ـ

ـ

ـ

 

كلنا يسعى للسعادة..

فبعضهم يظن السعادة بالمال الوفير

وبعضهم يظن السعادة بجمال الوجه والجسم

وبعضهم يظن السعادة بالسفر والرحلات ولقاء الأصدقاء

ولكننا لو نظرنا إلى الأطفال لتعلمنا منهم السعادة الحقيقية.

فالأطفال تسعدهم قطعة حلوى صغيرة

وتسعدهم ابتسامة جميلة عندما نلقاهم

وتسعدهم كلمة جميلة أو لمسة حانية على رؤوسهم

ويسعدهم اللعب في التراب ورشّ الماء على بعضهم

ويسعدهم الرسم على ورقة مرمية لا نريدها، فيحولونها إلى دفتر رسم جميل

ويسعدهم أقلام التلوين الجميلة والرسم على الجدران

ويسعدهم اللحاق بالفراشات الملونة وتتبع النمل وهو يدخل بيوته

فكم من أشياء صغيرة لا نأبه لها ونراها ولا نشعر بجمالها، كما يشعر هؤلاء الأطفال بها.

فلنحمد الله على ما أعطانا من نِعَمٍ كثيرة ولكننا تعوّدنا على وجودها في حياتنا فلم نشعر بطعم السعادة بامتلاكها.

ولننظر لمن حولنا ممن فقد الكثير من النِعَمٍ، ومع ذلك نراهم حامدين الله شاكرين أنعمه.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2017                    

www.al-fateh.net