العدد 335 - 01/03/2017

ـ

ـ

ـ

 

 

قَسَّمَ العلماءُ الحديثَ الشريفَ إلى أقسامٍ هي:

1ـ الحديثُ المتواتِرُ: وهو الذي رواه جَمْعٌ يستحيلُ تواطؤُهم على الكذبِ، عنْ مِثْلِهم. وهو أصحُّ الأحاديث.

2ـ الحديثُ المَشْهورُ: وهو الذي يَرْويهِ ثلاثةٌ فأكثرُ، ويشتهرُ على ألسنة الناسِ، ولكنَّ رواتَهُ أقلُّ من رُواةِ المتواتر. ويكونُ صحيحاً، وحسناً، وضعيفاً.

3ـ حديثُ الآحادِ: وهو الذي رواه واحدٌ عن مثلهِ. ومنه الحديث الصحيحُ، والحَسَنُ، ومنه الضَّعيفُ الذي فَقَدَ شرطاً من شروط الصحيحِ والحسنِ.

الأسئلة:

1) ما هو تعريفُ الحديثِ الصحيحِ، والحديثِ الحسنِ، والحديثِ الضعيفِ، والحديثِ الموضوع؟

2) اذكر خمسة من علماء الحديث.

الأجوبة:

1) الحديثُ الصحيحُ: هو المتّصلُ السَّنَدِ برِوايةِ العَدْلِ الضابط عن العَدْلِ الضابطِ إلى رسولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم: أيْ هو الحديث الصَّادقُ الذي لا يُشَكُّ في نِسْبَتِهِ إلى الرسول.

ـ الحديثُ الحَسَنُ: ويأتي في القَبولِ بعدَ الحديثِ الصحيحِ، فهو حديثٌ صحيح إلا أن أحد رواته خَفَّ حِفْظُه.

ـ الحديثُ الضَّعيفُ: هو الذي لم تتحقَّقْ فيه شروطُ الحديثِ الصحيحِ، ولا الحَسَنِ.

ـ الحديثُ الموضوعُ: هو المكذوبُ على لسانِ رسولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم.

2) البخاري – مسلم – أحمد –النسائي – الترمزي.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2017                    

www.al-fateh.net