العدد 341 - 15/06/2017

ـ

ـ

ـ

 

السلام عليكم أحبتي فرسان الغد المشرق.. شهيدنا اليوم فارس في ميادين التضحية والجهاد، بذل جهده ووقته لخدمة قضيته العادلة ووطنه المسلوب، إنه الشهيد المجاهد مصطفى عبد ربه الطهراوي من مواليد حي الشيخ رضوان بمدينة غزة الصامدة في 1/7/1982م.

درس بطلنا الابتدائية في المملكة العربية السعودية، والإعدادية والثانوية بمدرسة الكرمل بغزة، ثم تخصص "ملتميديا" من الجامعة الاسلامية بغزة. متزوج وله 4 من الأبناء (ولدين وبنتين).

كان بطلنا شاباً كريماً ومطيعاً وهادئاً وملتزماً في صلاته بالمسجد، باراً بوالديه، كتوماً لا يتحدث عما يعمل، مخلصاً ومتقناً إذا عمل، زاهداً في الدنيا راغباً فيما وعد الله عباده المجاهدين الأطهار، جريئاً شجاعاً،ذو روح مرحة وابتسامة عذبة، ذكياً فطناً منذ نعومة أظافره.

التحق فارسنا بالعمل في المكتب الإعلامي لكتائب القسام عام 2004م، وكان من أوائل المبرمجين والمصممين لموقع كتائب القسام على الشبكة العنكبوتية، وشارك مع إخوانه المجاهدين بالعديد من الأنشطة الإعلامية للقسام، من برمجة المواقع الالكترونية، وأنظمة الحماية وأمن المعلومات، وإنتاج الأفلام الوثائقية خاصة بعد اندحار العدو الصهيوني عن قطاع غزة عام 2005م.

رحيل البطل

يوم الاثنين30/5/2016م توفي مجاهدنا البطل مصطفى بعد رحلة قصيرة ومفاجئة مع المرض ليمضي إلى ربه بعد حياة حافلة بالعطاء والجهاد والتضحية والرباط في سبيل الله بأحد مشافي جمهورية مصر العربية، نحسبه من الشهداء الأبرار الأطهار ولا نزكي على الله أحداً.




أعلى الصفحة

ـ

ـ

ـ

               جميع الحقوق محفوظة لموقع الفاتح © 2017                    

www.al-fateh.net